• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خلال استقبالها مدير عام «اليونيدو»

لبنى القاسمي: مساعدات الإمارات تعزز خطى التنمية المستدامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد):

قالت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة اللجنة الإماراتية لتنسيق المساعدات الإنسانية الخارجية، إن دولة الإمارات تعد مساهماً قوياً في دعم خطى التنمية المستدامة في الدول النامية، وبما يدعم قدرة حكوماتها على تحقيق تحولات جوهرية في جميع قطاعات التنمية.

جاء ذلك خلال لقائها أمس لي يونج - المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية «اليونيدو».

وأكدت معاليها أن دولة الإمارات تتطلع لتعزيز علاقتها وتعاونها مع جميع مؤسسات وبرامج الأمم المتحدة ذات الصلة بأهداف التنمية الدولية، مشيرة لتطابق وجهات النظر بين دولة الإمارات، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على صعيد الأهداف المشتركة بين الجانبين، وعلى صدارتها هدف الأمم المتحدة للقضاء على الفقر من خلال تحقيق التنمية المستدامة، ودعم قدرات الدول النامية الإنتاجية، وتحسين ومضاعفة مواردها، فضلاً على دعم مشاريع الطاقة والبيئة، حيث استعرضت معاليها إسهامات دولة الإمارات الخارجية على صعيد تطوير مشاريع الطاقة في الدول النامية، سواء الطاقة التقليدية او الطاقة المتجددة، بما يدعم خطى تلك الدول والمجتمعات للتحول وتحقيق التنمية المستدامة، نظراً للأهمية القصوى لمشاريع الطاقة في تحقيق التحولات للتصنيع والانتاج. كما تطرقت لإسهامات دولة الإمارات، في دعم خطى التنمية الدولية وتحقيقها لأهداف الانمائية الالفية المناطة بها، فضلاً على مساهمتها القوية في النقاشات الدائرة حالياً لصياغة استراتيجية الاهداف الانمائية المستدامة لما بعد العام 2015، ولأهمية تعزيز التعاون والشراكة بين دولة الإمارات ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية.

وقال لي يونج: تطلع منظمة الامم المتحدة للتنمية الصناعية، لدعم خطى الشراكة مع دولة الإمارات في ضوء الانجازات والتحولات التي حققتها بتوجيهات قيادتها الرشيدة على صعيد التطور الاقتصادي والتنموي بشكل عام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض