• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الإنتربول» تدرج 6 مسؤولين مرتبطين بـ «الفيفا» في قائمة المطلوبين

«أف بي آي» يشتبه بتورط بلاتر في قضايا فساد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يونيو 2015

عواصم (وكالات)

أعلنت وسائل إعلام أميركية عدة أمس الأول أن مكتب التحقيقات الفدرالي «أف بي آي» وسع تحقيقاته في إطار فضيحة الفساد التي تهز الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، وباتت تشمل بشكل مباشر رئيسه جوزيف بلاتر بعد ساعات على إعلان استقالته. وأكدت صحيفة «نيويورك تايمز» أن بلاتر البالغ 79 عاماً، الذي يرأس الاتحاد منذ 1998 «يحاول منذ أيام أخذ مسافة من الفضيحة»، لكن السلطات «تأمل الحصول على تعاون بعض مسؤولي (الفيفا) المتهمين» بالفساد لتضييق الخناق عليه. وأفادت شبكة «أيه بي سي»: «أن الـ(أف بي أي) والمدعين الأميركيين يشتبهون بتورط بلاتر في وقائع مرتبطة بفساد ورشاوى أدت إلى توقيفات الأربعاء الفائت». وصرح مصدر لقناة «أيه بي سي»: «فيما يحاول الجميع النفاد بجلده، هناك سباق مؤكد بين من سينقلب على الآخرين أولاً».

وأعلن بلاتر، الذي انتخب لولاية خامسة على رأس «الفيفا» الجمعة، استقالته المفاجئة أمس الأول، معلناً أن «هذه الولاية لا تحظى بدعم عالم كرة القدم أجمع». وأضاف: «لهذا سأدعو إلى جمعية عمومية استثنائية لانتخاب رئيس جديد»، يفترض أن تنعقد بين ديسمبر 2015 ومارس 2016. وتجمع عشرات الصحفيين صباح أمس أمام مقر «الفيفا» في زوريخ سعياً للحصول على معلومات، واكتفى أحد العاملين في مقر «الفيفا» بالقول: «الوضع قاسٍ»، فيما امتنع زملاؤه عن التصريح بأي شيء.

وتلقى عالم كرة القدم هذه الاستقالة بشكل إيجابي. واعتبر الفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن استقالة بلاتر «قرار صعب وجريء، ولكنه القرار الصحيح»، علماً بأن اسم بلاتيني سيطرح بلا شك كرئيس مقبل للاتحاد. واعتبر رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم جريج دايك الاستقالة «أمراً عظيماً لكرة القدم» فيما ضجت صحف بلاده بالخبر صباح أمس. كما اعتبر رئيس الاتحاد الهولندي ميكايل فان براج الذي كان مرشحاً لرئاسة «الفيفا»، أن استقالة جوزيف بلاتر «نبأ جيد». وانسحب فان براج من الانتخابات لمصلحة الأمير علي بن الحسين. وأكد فريق عمل الأمير الأردني أن «الأمير علي جاهز لتولي رئاسة (الفيفا) في أي لحظة في حال طلب منه ذلك». كما اعتبر النجم البرتغالي لويس فيجو الذي كان ترشح لهذا المنصب قبل أن يعلن انسحابه على موقع تويتر «أنه يوم جيد للفيفا ولكرة القدم، التغيير سيأتي أخيراً، قلت يوم الجمعة الماضي أن هذا اليوم سيأتي عاجلاً أم آجلاً، وها هو». أما «الملك» بيليه فطلب من «الشرفاء» تنظيف ساحة كرة القدم العالمية.

وأعرب اتحاد الكونكاكاف الذي يمثل دول أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي عن استعداده للمساعدة لإعادة «بناء» (الفيفا).

واكتفى الاتحاد الآسيوي الذي أيد إعادة انتخاب بلاتر بالتأكيد أنه يراقب «الموقف من كثب» وسوف يناقش الأمر مع الاتحادات الوطنية من أجل التوصل «إلى أفضل السبل لدفع الاتحاد الدولي لكرة القدم والكرة العالمية قدماً». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا