• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

المرشح والبرنامج.. في انتخابات الغرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يونيو 2014

تعقيباً على إجراء جولة ثانية من انتخابات غرفة تجارة أبوظبي، أقول إنه لا يوجد جديد عند المرشحين، إذ لا يوجد برنامج قوي يحفز على التصويت، المرشح يضع البرنامج الانتخابي، وبعد الفوز لا يوجد أي دور آخر. نحن نحتاج المرشح القوي الذي همه حل كل العقبات، وتسهيل الإجراءات، ودعم أصحاب المؤسسات الصغيرة ودعم مشاريع الشباب ومحاربة الواسطة والغش التجاري.

بصراحة من وجهة نظري أعتقد أن عدم وجود حقيقي للمرشح بعد الفوز، هو ما أدى إلى عزوف الناخبين عن التصويت، إذ يجب أن يعرف المرشح أنه لا يمثل شخصه، وإنما شريحة كبيرة قامت بترشيحه لخدمتهم، وبأن يكون له دور قوي في حل جميع العقبات التجارية. وعند مقدرته على تلبية تلك الطلبات عليه ترك المجال لغيره في تحمل المسؤولية في تنمية الاقتصاد الوطني ليكون في مقدمة الدول المتقدمة.

وكان عدم اكتمال النصاب القانوني المحدد بـ 25% من أعضاء الجمعية العمومية، قد أدى إلى تأجيل حسم نتيجة انتخابات مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، التي جرت الخميس الماضي في 3 مراكز انتخابية بأبوظبي والعين، والمنطقة الغربية، إلى جولة ثانية يتم تنظيمها يوم 26 يونيو الحالي بمن حضر.

وقال المستشار سلطان النيادي القاضي المنتدب من دائرة القضاء في أبوظبي للإشراف على انتخابات الغرفة: «إنه نظراً لعدم اكتمال النصاب القانوني، فقد تقرر الدعوة لعقد اجتماع ثان يوم الخميس الموافق 26 يونيو الحالي، حيث سيكون الاجتماع صحيحاً أياً كان عدد الحضور، وتصدر القرارات بأغلبية عدد الأعضاء الحاضرين».

وأكد رئيس لجنة الإشراف على الانتخابات أن اللجنة اهتمت بالاستماع إلى المشاركين في العملية الانتخابية، لدراسة أي معوقات أو مطالب تتعلق بسير عملية التصويت، لتحديد مدى إمكانية النظر فيها خلال الجولة الثانية، طبقاً للقانون”.

عماد الظاهري

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا