• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م

بانتظار مسكن جديد

سقف منزل متهالك يهدد عائلة مواطنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يونيو 2014

نجـت الطفلتان المـواطنتــان شــجـون 9 سنوات، وشما 16 سنة، من الموت بأعجوبة، بعد سقوط كتل إسمنتية من السقف المتهالك لغرفة نومهما، بالمنزل الشعبي الذي تقيم فيه أسرة المرحوم بطي محمد الدهمانى، وعددهم 6 أشخاص، في منطقة الوعب بالمنيعي جنوب إمارة رأس الخيمة، وذلك بعد دقائق من مغادرتهما غرفتهما بالمنزل المشيد منذ ثمانينيات القرن الماضي.

وأشارت المواطنة موزة خلفان، 60 سنة، عن واقعة سقوط كتل إسمنتية مؤخراً من سقف المنزل، إنه بعد خروج ابنتيها من غرفة نومهما بنصف ساعة، سقطت كتل خرسانية كبيرة من السقف، وسمعوا دوياً كبيراً فهرعوا إلى الصالة ليفاجأوا بها، مبينة أن منطقتهم السكنية «الوعب» بمنطقة المنيعي، تضم قرابة 30 بيتاً شعبياً، مشيدة منذ ثمانينيات القرن الماضي، ومعظمها متهالكة، وتحتاج إلى إحلال.

وتوجهت موزة وبناتها بالشكر لله على سلامتهما، بعد أن كان بينهما وبين الخطر دقائق، واصفة أنها تركت وأبناؤها الخمسة منزلهم المؤلف من 6 غرف بمنافعها، واستقروا في غرفة خارجية.

وأشارت إلى أن المنزل المتهالك يعود إلى سنة 1981، وأنها تقدمت لبرنامج زايد للإسكان قبل سنة للحصول على منزل بعد إقرار لجنة البرنامج أن منزلها متهالك، ويحتاج إلى إحلال لأنه غير صالح للسكن.

ولفتت موزة إلى أنها تنتظر دورها في الحصول على منحة سكنية، تحميها وأفراد أسرتها من خطر سقوط بقية أسقف الغرف والمطبخ ودورات المياه والصالة، وجميعها متهالكة على رؤوسهم، قائلة: «إنها تتوقع سقوطها في أي لحظة بسبب كثرة التشققات في مختلف مناطق سقف المنزل»، مناشدة الجهات المعنية مساعدتها على الحصول على منزل جديد يؤويها وأفراد أسرتها، لعيشوا حياة آمنة ومستقرة.

وأضافت أنها قامت بتنفيذ أعمال الصيانة لسقف المنزل أكثر من مرة، ولكنها كانت غير مجدية بسبب تآكل حديد السقف المغطى بديكور «فور سيلنج»، منوهة بأنها راجعت مكتب البرنامج مؤخراً، وأفاد المسؤولون فيه بأنهم لم يتلقوا أي تعليمات لتنفيذ قرار الإحلال، مبينة أنها تريد أن تضمن الراحة والسلامة والاستقرار لأبنائها وبناتها في المنزل، متمنية سرعة البت في طلب حصولهم على منزل جديد.

رأس الخيمة (الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا