• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

المشروع يكتمل 2020 ويلبي الطلب المتزايد على الطاقة

الإمارات أول دولة عربية تنتج الكهرباء من الطاقة النووية 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 أكتوبر 2016

بسام عبد السميع (أبوظبي)

يشهد العام المقبل، بدء تشغيل أول مفاعل نووي سلمي بالمنطقة لإنتاج الكهرباء من الطاقة النووية، وذلك بمحطة براكة بالمنطقة الغربية في أبوظبي، لتنضم الإمارات إلى قائمة الدول المنتجة للكهرباء من الطاقة النووية، وأول دولة خليجية وعربية. وتجاوزت نسبة الإنجاز في المفاعل الأول 91٪، فيما تجاوزت نسبة الإنجاز في إجمالي المحطة النووية 71٪ بحلول أكتوبر الحالي.

وسيصبح مفاعل براكة النموذج الأمثل لإنشاء مفاعلات إنتاج الكهرباء من الطاقة النووية، وتشهد الفترة الحالية وحتى نهاية العام اختبارات الضمان والجودة لتشغيل المحطة الأولى .

ويعد إنتاج الكهرباء من الطاقة النووية من أفضل الخيارات الاقتصادية على المدى الطويل، وتلبي المحطات النووية السلمية لإنتاج الكهرباء، والتي يكتمل تشغيلها بحلول 2020، نحو 25% من الطاقة الكهربائية التي تحتاجها الدولة في نهاية العقد الحالي، وستحدّ من الانبعاثات الكربونية في الدولة بواقع 12 مليون طن سنوياً.

ويتسارع نمو احتياجات الإمارات من الطاقة، إذ يتوقع أن يزيد الطلب على الطاقة إلى 3 أمثال حجمه بحلول عام 2020، بمعدل نمو يبلغ سنوياً 9% منذ عام 2007 وما بعده.

واعتمدت حكومة الإمارات رسمياً في أبريل 2008 «سياسة تقييم وتطوير طاقة نووية سلمية»، ترسم إطاراً لتطوير برنامج الطاقة النووية المحلي على هيئة التزامات واستراتيجيات ومبادئ، وترتكز السياسة على مبادئ الشفافية الكاملة وأعلى معايير السلامة والأمن، والتعاون مباشرة مع وكالة الطاقة الذرية العالمية، والدول المسؤولة ذات الخبرة، وتطوير البرنامج على نحو يضمن استدامة طويلة الأجل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا