• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

أرقام إيجابية من الولايات المتحدة الأميركية

«المركزي الأوروبي» يدافع عن برنامج التيسير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يونيو 2015

جاءت الأرقام الأميركية أمس بأفضل من التوقعات نوعا ما، حيث اضاف القطاع الخاص الأميركي 201 ألف وظيفة الشهر الماضي، بينما كانت التوقعات تشير الى اضافة حوالي 196 الف وظيفة تقريبا، بحسب تقرير شركة اي دي اس سكيوريتيز.

وبين التقرير ان العجز في الميزان التجاري الأميركي انخفض بواقع 19% خلال شهر ابريل الى مستويات -40.9 مليار دولار من -50.6 مليار دولار، وهو ما يعطي اشارة او بريق امل الى بداية تحسن الأرقام الأميركية بعد سلسلة من الأرقام السلبية.

وجاء اجتماع البنك المركزي الأوروبي أمس دون تغير وكما التوقعات، حيث ابقى البنك المركزي على معدلات الفائدة العامة على ما هي عليه، وعلى معدلات الفائدة على الودائع ايضاً عند مستوياتها السابقة كما كانت تتوقع الأسواق.

في المؤتمر الصحفي لرئيس البنك المركزي الأوروبي، ذكر ماريو دراغي انه من المهم ان يتم التوصل الى اتفاق مع اليونان بأسرع وقت ممكن، ودافع ماريو دراغي عن برنامج التيسير الكمي بأنه يحقق اهدافه تدريجياً، وان نمو الاقتصاد الأوروبي سيبقى عند مستويات 1.5% خلال العام الجاري دون تعديل هذه النظرة الى الآن، كما ابقى البنك المركزي على توقعات معدلات التضخم خلال العامين المقبلين، مع توقعاته باستمرار معدلات التضخم منخفضة خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وذكر دراغي ان عملية التعافي للاقتصاد الأوروبي ستتوسع بشكل اكبر مع الوقت وهو ما سيزيد من حالة الثقة في الأسواق من جديد وبالاقتصاد الأوروبي بشكل عام.

وخلال الجلسة الآسيوية أمس، تم الإعلان عن اثنين من البيانات الاقتصادية من استراليا والصين، والتي كان لها تأثير ملحوظ على الأسواق. وفي أستراليا، جاء الناتج المحلي الإجمالي للربع السنوي الأول أفضل بكثير من التوقعات، حيث ارتفع بواقع 0.9٪ في الربع الأول مقارنة مع 0.5٪ في الربع الأخير من العام الماضي، بينما كانت التوقعات تشير إلى ارتفاع بنسبة 0.7٪. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا