• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

رغم الفوز برباعية على حتا

حضور جماهيري «خجول» في أول ظهور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 سبتمبر 2017

منير رحومة (دبي)

لم يكن الحضور الجماهيري في أول ظهور لفريق شباب الأهلي - دبي، على ملعبه في حجم تطلعات مسؤولي الكيان الرياضي الجديد، ولا بما يليق بسمعة وعراقة الأندية الثلاثة المدمجة، وهي الشباب والأهلي ودبي، ولا بمكانة النجمتين اللتين أصبحتا توشحان قميص الفريق الجديد.

وكان الحضور محتشماً ولم يتجاوز 1720 مشجعاً على الرغم من إقامة المباراة في يوم عطلة، وفي توقيت مناسب، إلا أن المدرجات كانت شبه خالية، ما أثر بشكل سلبي على الظهور الأول لفريق شباب الأهلي - دبي، خاصة خلال الشوط الأول، حيث ظهر الفريق يلعب وكأنه غريب في بيته، في الوقت الذي كانت عناصر الفريق بحاجة إلى دعم معنوي ومؤازرة، حتى تتخطى مصاعب البداية والضغوط الكبيرة المسلطة على الفريق في موسمه الأول بعد الدمج. وانطلقت المباراة وسط حضور عشرات فقط من المشجعين، وبقيت المدرجات الجانبية شبه خالية حتى نهاية اللقاء، رغم محاولات إدارة النادي توفير رابطة مشجعين، وتوزيع بعض الأعلام الخاصة بالكيان الرياضي الجديد. ويعتبر الفوز الكبير الذي حققه شباب الأهلي - دبي برباعية، على حساب حتا، خطوة إيجابية لرفع المعنويات، والتطلع إلى المرحلة المقبلة بتفاؤل وإصرار على تقديم الأفضل، وتحقيق نتائج مشرفة تليق بقيمة الأندية الثلاثة، كما للفوز تأثير مهم على الجماهير للحضور في المباريات المقبلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا