• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

شارك في استقبال أول فوج سياحي ضم 180 شخصاً

علي أبومنصر... شاهد على مسيرة 3 عقود من النهضة السياحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 سبتمبر 2017

مصطفى عبد العظيم (دبي)

عاصر النهضة السياحية التي انطلقت في الإمارات منذ أكثر من 3 عقود.. عاش تفاصيلها وتطورها وساهم في الترويج لها في كل الأسواق والمعارض الدولية، كان واحداً من 4 أشخاص، هم فريق عمل شركة سياحية صغيرة في أواخر ثمانينيات القرن الماضي، استقبلت أول فوج سياحي قادم على رحلة تشارتر لمطار الشارقة ضم 180 سائحاً تم توزيعهم على فنادق في دبي والشارقة وعجمان للإقامة لمدة يومين، قبل أن تتوسع وتنجح في جلب أكبر وأول مجموعة حوافز إلى المنطقة في مطلع العام 2000 ضمت أكثر من 1050 مسؤولاً وموظفاً في شركة اتصالات الإيطالية، لتناول بعدها أكثر من 400 ألف سائح في السنة الواحدة.بدأ الدكتور علي أبو منصر، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة فيجن لإدارة الوجهات السياحة، حالياً الرئيس التنفيذي لشركة نت تورز للسياحة، رحلته في صناعة السياحة بالإمارات في منتصف ثمانينيات القرن الماضي عندما كان يعمل في شركة تقوم بتزويد رحلات التشارتر التي تتوقف بمطار الشارقة بالتموين وتقديم الخدمات اللوجستية لها، قبل انطلاقها إلى وجهتها المقصودة.

يتذكر أبو منصر: «عندما كنا نقدم خدمتنا إلى رحلة تشارتر في مطار الشارقة قادمة من أحد البلدان الاسكندنافية وكانت متجهة إلى مالي، تعرفنا على مدير الشركة المنظمة للرحلة وهي شركة نت تورز الاسكندنافية، وعندما تكررت الرحلة كانت تطول فترة التوقف بالمطار فعرضنا إمكانية تنظيم برنامج للسياح على متن الرحلة لزيارة الدولة، وهي الفكرة التي استحسنها المنظم، فقرر أن تقيم المجموعة التي ضمت 180 شخصاً لمدة يومين، حينها لم يكن هناك غرف شاغرة تستوعب هذا العدد في الفنادق المحدودة المتاحة في دبي فتم توزيعهم على الفنادق في دبي والشارقة وعجمان».

 يضيف أبومنصر الذي يتقن اللغة الإيطالية: «لم يكن الهدف فقط هو توفير إقامة لهم بالفندق، بل قمنا بترتيب جولة لهم في دبي والشارقة، ثم عرضنا فكرة أخذهم في رحلة سفاري بالصحراء وبالفعل قمنا بتحديد موقع وأسسنا أول مخيم صحراوي للشركة قبل أن يصل لاحقاً إلى 5 مخيمات، الأمر الذي أبهر السياح فقرر منظم الرحلة الدخول معنا في شراكة فرع للشركة في دبي حمل نفس الاسم «نت تورز»، التي تعني اختصار «نير إيست تورز» أي «الشرق الأقرب».

ويعود أبومنصر بالذاكرة أكثر ويضيف: «في هذه الفترة لم يكن هناك صناعة سياحة حقيقية إلى أن جاءت فكرة إطلاق طيران الإمارات التي شكلت بدورها عاملاً رئيسياً في بزوغ فجر صناعة السياحة في الإمارة، التي عززها إنشاء مجلس للسياحة، ومن ثم تحول إلى دائرة للسياحة فيما بعد، لتبدأ دبي رحلة سياحة تحولت إلى معجزة أبهرت العالم».

ويتابع أبو منصر: «مع إنشاء طيران الإمارات في عام 1985، ظهرت على الساحة شركات سياحية على خجل في مختلف إمارات الدولة، وكانت شركة نت تورز التي تأسست في عام 1988 من أوائل هذه الشركات، عندما بدأت تتبلور صناعة سياحة حقيقية في الدولة مدعومة بالتطور العمراني اللافت في العاصمة أبوظبي زهرة الإمارات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا