• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

«غرفة الشارقة» تنظم ندوة تعريفية بجائزة «التميز الاقتصادي» في السعودية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 سبتمبر 2017

الرياض (الاتحاد)

اختتمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة جولتها التعريفية في دول مجلس التعاون الخليجي، بندوة في المملكة العربية السعودية، ضمن المرحلة الترويجية لجائزة أفضل 10 منشآت خليجية، إحدى فئات جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي (الشارقة س)، والتي شملت أربعاً من دول مجلس التعاون الخليجي (البحرين والكويت وعمان والسعودية). ولاقت الجولة استحسان وإشادة المسؤولين في الدول الأربع على المستوى الرسمي وقطاع الأعمال الخاص، بالنجاح الكبير الذي حققته، وذلك لسعيها تدشين إطار شامل لزيادة التنافسية والارتقاء بأداء المؤسسات لتحقيق إدارة الجودة الشاملة، والتشجيع على الإبداع والابتكار، والوصول إلى الريادة وتحقيق تنافسية عالية.

وكانت غرفة الشارقة قد دعت، من خلال الندوة التي نظمتها، مؤخراً، باستضافة كريمة من مجلس الغرف التجارية والصناعية السعودية في مقره بالرياض، كبرى المنشآت الخاصة في المملكة العربية السعودية على المشاركة في دورة الجائزة لعام 2017 ضمن فئة «أفضل 10 منشآت خليجية» التي أطلقتها الجائزة مطلع العام الجاري.

شارك في الندوة، عددٌ من المسؤولين التنفيذيين في كبرى الشركات التي تمثل قطاعات اقتصادية مختلفة في المملكة العربية السعودية من فئة المنشآت الكبيرة، وحضر الندوة من مجلس الغرف التجارية والصناعية السعودية، محمد الغزاوي، مدير إدارة التعاون الدولي في مجلس الغرف السعودية، وعدد من أعضاء المجلس، كما مثل غرفة الشارقة في الندوة محمد أحمد أمين، مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والأعمال بالغرفة، وندى الهاجري منسق عام «الجائزة»، إضافة إلى حشد كبير من الشركات العاملة في المملكة العربية السعودية، وممثلي وسائل الإعلام السعودية والخليجية.

وأكد عبد الله سلطان العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن الجولة التعريفية بالجائزة، بدول مجلس التعاون الخليجي الأربع، حققت مستهدفاتها، حيث حظيت باهتمام رسمي وعلى مستوى قطاع الأعمال الخاص والمؤسسات الكبرى، والذين أشادوا بالمبادرة والتي تهدف للارتقاء بالأداء المؤسسي، وزيادة التنافسية في ممارسة الأعمال، وتطوير كفاءة الشركات والارتقاء بمعايير الجودة الخليجية، لافتاً إلى أن جوائز التميّز الاقتصادي تمثل في مضمونها المُبتكر وفئاتها المتعددة وأهدافها القيّمة نموذجاً فريداً وناجحاً بارتكازها على المنهجية العلمية المعتمدة على نموذج إدارة الجودة الأوروبي وبما يتوافق مع المعايير المناسبة لواقعنا الخليجي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا