• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

16 يونيو «عمومية طارئة» لـ «الأجنبي الثاني»

ترشيح أبوظبي ودبي لاستضافة «آسيوية اليد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يونيو 2015

رضا سليم (دبي)

قرر المكتب التنفيذي لاتحاد اليد في اجتماعه الذي عقد مساء أمس الأول بمقر الاتحاد برئاسة الدكتور ماجد سلطان، نائب رئيس الاتحاد، وحضور محمد حسن السويدي، أمين عام الاتحاد، وسالم نصيب، عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة المنتخبات، ومحمد راشد طابور المدير المالي، الدعوة إلى جمعية عمومية غير عادية يوم 16 يونيو الجاري لحسم تسجيل اللاعب الأجنبي الثاني في مسابقات الرجال، وهو القرار الذي اتخذه الاتحاد بعد الجمعية العمومية العادية الأخيرة للاتحاد، إلا أن الأندية اعترضت وهو ما دفع الاتحاد لمخاطبة الأندية مرة أخرى للتصويت على القرار ورفضت الغالبية تطبيق نظام الأجنبي الثاني، وهو ما دفع الاتحاد للدعوة لجمعية عمومية غير عادية طبقا للائحة.

ومن المنتظر أن يوجه الاتحاد اليوم رسائل رسمية إلى الأندية والهيئة العامة للشباب والرياضة بموعد الانعقاد، وتشهد الجمعية على هامشها اجتماع مجلس إدارة الاتحاد.

وناقش المكتب التنفيذي للاتحاد الإجراءات الخاصة بملف تنظيم الإمارات للبطولة الآسيوية 2016 والمؤهلة لبطولة العالم للرجال، حيث تم اعتماد مدينتي أبوظبي ودبي في الملف الذي سيتم تجهيزه إلى اللجنة قبل يوم 13 يونيو الجاري، حيث من المنتظر أن تقوم لجنة من الاتحاد الآسيوي بزيارة البلاد للاطلاع على الصالات والمنشآت والفنادق طبقاً للنظام المعمول به في الاتحاد الآسيوي قبل اختيار أي دولة لاستضافة الحديث.

ويأتي طلب استضافة البطولة بحثا عن التأهل مجددا إلى المونديال خاصة أن الحظوظ عالية لتحقيق التأهل بعدما زادت بطاقات آسيا إلى 5 بطاقات بصعود قطر إلى نهائي النسخة الماضية والانضمام للكبار.

ووافق المكتب التنفيذي على المشاركة في دورة الألعاب الخليجية بالدمام من 17 إلى 28 أكتوبر المقبل وسيقوم الاتحاد بمخاطبة اللجنة الأولمبية الوطنية بالموافقة لعمل الإجراءات اللازمة من دعم وإعداد المنتخب للبطولة، خاصة أنها تدخل ضمن تجهيز المنتخب للبطولة الآسيوية وهي المحطة الأهم في مشوار المنتخب في الموسم الجديد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا