كلٌ منها، له مواصفاته وميزاته الخاصة..

مقارنة سريعة بين شاشات (بلازما، إل سي دي، إل إي دي)

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يونيو 2011

عماد عكور - (تكنولوجيا)

بالتأكيد وكالعادة فالمستهلك، هو الهدف الرئيسي والمباشر لمصنعي ومصدري التكنولوجيا، على اختلاف أنواعها وتعدد مسمياتها. فأنا وأنت عزيزي المستهلك (القارئ)، نشكل هدفاً سهلاً (في الأغلب)، للعديد من "الأسماء التجارية الكبرى"، والتي أصبحت جزءً لا يتجزأ من حياتنا اليومية، وأصبحت منتجاتها على إختلاف أنواعها ومسمياتها ووظائفها... عنصر رئيسي وأساسي مهم ومكمل للـ 24 ساعة.. وللـ 30 يوم.. وللـ سنة...

لسنوات عديدة، كانت تكنولوجيا أشعة القطب السالب هي التكنولوجيا السائدة في عالم التلفزة وشاشات العرض. ولكن! مع التطور التكنولوجي السريع وبالأخص في السنوات القليلة الماضية، كان هناك تحسن كبير في تكنولوجيا الشاشات، والتي شهدت في بداياتها شاشات البلازما، وشاشات الكريستال السائل وتلفزيونات الإضاءة المشعة (إل إي دي)، وأخيراً الشاشات صديقة البيئة.. وغيرها من التكنولوجيا التي لا نعرف إن كانت ستصلنا في عالمنا العربي أم لا.

كل هذه التكنولوجيات الجديدة.. وكل هذه الميزات والوظائف والخصائص المتنوعة.. لكل شاشة ولكل نوع، أصبحت تشكل عبئاً على المستهلك، الذي بقدر ما فادته هذه التكنولوجيا وأراحته.. بقدر ما جعلته تائهاً في هذه الدوامة لا يدري ماذا يشتري وما هو الأفضل له..


شاشة "البلازما" كانت وما زالت..

المتتبع لسوق الشاشات (النحيفة) والمهتم بها، يعلم تمام العلم أن أول نوع ظهر من هذه الشاشات كان (البلازما)، وقد كان الظهور الأول لها سنة 2004 تقريباً، حيث لم يكن هنالك أي منافس لهذه الشاشة كما هو عليه الأمر الآن..
هذه التكنولوجيا كانت محصورة على فئات معينة من المستهلكين، حيث لم تكن "عملية" للاستخدام المنزلي كما هي علية اليوم، بالإضافة إلى أن أسعار شاشات البلازما عام 2004، كان مرتفع جداً إذا ما قورن بالسعر الحالي. حيث كان سعر شاشة (إل جي 40 إنش) مثلاً، حوالي 16 ألف درهم.


ما الفرق بين شاشة (بلازما، إل سي دي، إل إي دي)؟

يجب التوضيح في البداية إلى أن التكنولوجيا المستخدمة في "شاشة البلازما" هي مختلفة تماماً عن التكنولوجيا المستخدمة في "شاشات إل سي دي و إل إي دي"، حيث أن الإضاءة الخلفية في هذه الشاشات هي أساس هذا الاختلاف، والذي ينعكس بشكل كبير ومباشر على وضوح ونقاء الصورة، بشكل متفاوت ومختلف بين هذه الأنواع.


ال سي دي / LCD
Liquid Crystal Display

وهي شاشات الكريستال السائل حيث تم إنشاء هذه التكنولوجيا لتحل محل تكنولوجيا أشعة القطب السالب (الكبيرة من الخلف)، بحيث تم تحسين عرض الصورة في هذه الشاشات، بشكل كبير وواضح عن الأنواع القديمة.

وتستخدم تقنية الكريستال السائل عنصرين رئيسيين للعرض، القطب السالب "مصابيح الفلورسنت" أو "مصابيح الكاثود البارد الفلورية" و "جزيئات البلورات السائلة". وتستخدم مصابيح الكاثود البارد الفلورية لإلقاء الضوء على جزيئات السائل مع الضوء الأبيض، وعندما مرور الضوء الأبيض يتم إظهار الصورة.  وتستخدم هذه الشاشات بكثرة في شاشات الهواتف وشاشات الكمبيوتر وبراويز عرض الصور...

ولعل أهم ميزات تلفزيون "ال سي دي"، بالمقارنة بتلفزيون "أشعة القطب السالب/CRT"، هي:

- مسطحة وأخف وزناً بكثير من الشاشات القديمة.
- ارتفاع نسبة الوضوح ودقة الصورة
- كبر واتساع زاوية عرض الصورة أوسع، حيث تصل إلى 175 درجة.
- انخفاض استهلاك الطاقة
- مقاومة "لحرق الصورة" بسبب الصور الثابتة.
- تعتبر مثالية للغرف والأماكن المضاءة بشكل طبيعي.

أهم سلبيات وعيوب هذه الشاشات:

- انخفاض نسبة التباين في الصورة
- عدم القدرة على تحقيق جودة الصورة الحقيقة السوداء.


بلازما / Plasma
Plasma Display Panel

وهي التي يتم إنشاء الصورة بها من خلال الغازات التي تحتوي على مصابيح النيون والذرات. حيث أدى القصور في أجهزة تلفزيون الكريستال السائل إلى تطوير لوحة العرض هذه، والمعروفة باسم تلفزيون البلازما.

أهم ميزات هذه الشاشات:

- تباين الألوان الغنية، حيث أن هذه الشاشة قادرة على توليد صحيح وعالٍ في الصورة السوداء.
- مسافة وزوايا العرض في هذه الشاشات تمتاز بنطاق أوسع، وتتراوح بين 160 وحتى 180 درجة، وهو ما يزيد على ما يمكن تحقيقه مع تلفزيون ال سي دي.
- متوفرة بأحجام كبيرة

أهم سلبيات هذه الشاشات:

- تحتاج إلى إضاءة مناسبة وجيدة لكي تعطيك النقاء والوضوح المطلوب عكس شاشات إل سي دي.
- نسبة الانعكاس على الشاشة أعلى.
- أثقل وأكبر حجما.
- تبعث الحرارة بشكل أكبر.
- حرق الصور الثابتة بشكل واضح.


إل إي دي / LED
Light Emitting Diode

وهي التقنية الأكثر تقدما في شاشات العرض/التلفزيون. حيث تعتبر هذه الشاشة بمثابة النموذج المتقدم من شاشات الكريستال السائل، والتي تستخدم الضوء "الثنائي المتقدم" للإضاءة الخلفية، وذلك بدلاً من الضوء التقليدي (مصابيح الفلورسنت سالب القطب).

أهم ميزات هذه الشاشات:

- التخلص والقضاء على العديد من البقع السوداء التي كانت تظهر نتيجة لاستخدام مصابيح الفلورسنت.
- نسبة التباين في الألوان أعلى وأفضل.
- جودة الصورة الرائعة
- عرض الصورة على نطاق أوسع من الزوايا
- استهلاك أقل للطاقة من الشاشات الأخرى.
- عمرها الافتراضي أطول من غيرها.
- أخف وزناً وأقل سماكة.

أهم سلبيات هذه الشاشات:

- ربما العيب الوحيد لهذه الشاشات هو أنها أكثر تكلفة من شاشات الكريستال السائل وتلفزيون البلازما.


مقارنة سريعة بين شاشات (بلازما، إل سي دي، إل إي دي):

1- نسبة التباين:

وهو قدرة التلفزيون لإظهار المناطق عالية التباين على الشاشة. بمعنى آخر هي المناطق ذات اللون الأسود والأبيض في الصورة. فكلما كان التلفزيون بنسبة تباين عالية، فإن الفرق بين اللونين الأسود والأبيض يكون أعلى وأوضح بمعنى أن الصورة الداكنة تظهر أكثر غمقاً والصورة الفاتحة تظهر أكثر وضوحاً.

- الترتيب:

• الأولى: البلازما
• الثانية: إل إي دي
• الثالثة: إل سي دي

- الفائز: شاشة البلازما


2- زاوية العرض:

وهي الزاوية التي يمكن من خلالها النظر إلى الصورة على التلفزيون. حيث يمكنك الإطلاع على الصورة في كافة الشاشات بشكل واضح إذا كنت أمام الشاشة، ولكن إذا كنت على إحدى جوانب الشاشة أو (حولها) ونظرت إلى الصورة فإن وضوح الصورة يختلف حسب الزاوية التي تقف عندها.

- الترتيب:

• الأولى: البلازما
• الثانية: إل إي دي
• الثالثة: إل سي دي

- الفائز: شاشة البلازما


3- اللون:

لعل أهم ميزات التلفزيونات الحديثة تعتمد على اللون، فكلما كانت الألوان جيدة ومشرقة وزاهية في التلفزيون فذلك سيكون عاملاً هاماً في ذهن المشتري للتلفزيون. وقد يكون الحكم على الشاشات في هذه النقطة أمر خاطئ لأن درجة اللون تعتمد على الكثير من الأمور التي لها سبب رئيسي في جودة اللون، ولعل أهمها هو مصدر المادة المعروضة على الشاشة، وغيرها الكثير من الأمور الأخرى مثل إضاءة المكان الموجودة فيه الشاشة..

- الترتيب:
• تساوي جميع الشاشات في هذه النقطة


4- حركة الصورة:

هذه الخاصية قد لا ينتبه إليها الكثير من المستهلكين رغم أهميتها الكبيرة، حيث أنها المسؤولة عن عرض الحركة السريعة في الصور المتحركة. مثلاً إذا كنت تشاهد مباراة كرة قدم، فقد يصعب عليك رؤية الكرة بشكل واضح، وهنا كلما زادت سرعة الشاشة، كلما رأيت الكرة بشكل أوضح وهي تتنقل من قدم لاعب إلى آخر.
لقد أظهرت أجهزة التلفاز الكريستالية (إل سي دي)، تحسن كبير على هذه الخاصية في السنوات الأخيرة ، ولكن لا يمكن مقارنة هذا التحسن بتكنولوجيا البلازما التي فاقت سرعتها ضعف أو كثر سرعة شاشات إل سي دي و إل إي دي. فكلما كانت السرعة أكبر، كلما كانت الشاشة أفضل.

- الترتيب:

• الأولى: البلازما
• الثانية: إل إي دي
• الثالثة: إل سي دي

- الفائز: شاشة البلازما


5- استهلاك الطاقة:

إن عملية استهلاك الطاقة للشاشة، مهمة جداً حيث أنها وبالإضافة إلى كمية الطاقة المطلوبة لتشغيل الشاشة على اختلاف نوعها، فإن الحرارة الناتجة عن الشاشة تكون أكبر كلما كان استهلاك الشاشة للطاقة أكبر. ولعل أفضل الشاشات في كمية استهلاك الطاقة وبالتالي الحرارة الناتجة، هي شاشة إل إي دي.

- الترتيب:

• الأولى: إل إي دي
• الثانية: إل سي دي
• الثالثة: بلازما

- الفائز: شاشة إل إي دي


6- العمر الإفتراضي:

تعتمد هذه النقطة في الأساس على مدة الاستخدام، بمعنى أن العنصر الرئيسي الذي يتعرض للتلف هو ليس الشاشة بالمعنى الدقيق، وإنما هو انتهاء كمية الغاز مثلاً في شاشات البلازما، أو ضعف قوة الإضاءة الخلفية في شاشات إل سي دي أو إل إي دي.

يجب أن نوضح نقطة مهمة هنا، وهي أن عمر شاشة البلازما سابقاً كان قليلاً جداً إذا ما قارناه الآن بعمر الشاشات حالياً (70 ألف ساعة عمل وأكثر)، والسبب في ذلك تطور تكنولوجيا البلازما بشكل كبير، ومع ذلك فإن العمر الافتراضي للشاشات الأخرى أفضل مما هو عليه في شاشة البلازما.

- الترتيب:

• الأولى: إل سي دي
• الثانية: إل إي دي
• الثالثة: بلازما

- الفائز: شاشة إل سي دي


7- السعر:

يعتبر سعر شاشات البلازما هو الأفضل بلا منافس، ولعل الأمر راجع إلى أن تكنولوجيا البلازما قديمة إذا ما قورنت بتكنولوجيا شاشات إل إي دي، وتأتي شاشة إل سي دي في الوسط من حيث السعر، ولعل السبب في ذلك هو الطلب الزائد والمستمر على شاشات الكرستال السائل، مما جعل سعرها متوسط وذلك حسب كمية الإنتاج والطلب العالمي عليها.

- الترتيب:

• الأولى: بلازما
• الثانية: إل سي دي
• الثالثة: إل إي دي

- الفائز: شاشة بلازما


8- الوزن والسماكة:

لعل أفضل الشاشات في هذه النقطة هي شاشة إل إي دي، حيث أنها أخف وزناً بكثير من شاشة البلازما، وتمتاز بالنحافة الواضحة إذا ما قورنت بشاشات إل سي دي. والسبب في ذلك يرجع إلى التكنولوجيا المستخدمة في هذه الشاشة، مما جعل سعرها أغلى بكثير من باقي الشاشات.

- الترتيب:

• الأولى: إل إي دي
• الثانية: إل سي دي
• الثالثة: بلازما

- الفائز: شاشة إل إي دي


9- دعم التكنولوجيا ثلاثية الأبعاد (3d):

وهي أحدث تكنولوجيا في الشاشات والخاصة بعرض الأفلام أو الألعاب، بحث يمكن للمشاهد التمتع بتجربة صورة ثلاثية الأبعاد. وتعتبر هذه التكنولوجيا نقطة مهمة في شاشات التلفزيون على اختلاف أنواعها، حيث تتوفر هذه الخاصية في جميع أنواع الشاشات، ولكن! يجب السؤال عن الشاشة قبل الشراء إذا كانت تدعم هذه الخاصية أم لا؟
يجب التميز أن هذه الخاصية هي اختيارية في الشاشات الحديثة، حيث تقوم هذه الخاصية بتفعيل الأفلام أو الألعاب أو الصور، إلى صور ثلاثية الأبعاد حسب الحاجة. بمعنى آخر يمكن استخدام الشاشات التي تدعم التقنية ثلاثية الأبعاد لعرض المواد بشكل عادي، وفي نفس الوقت يمكن استخدامها لعرض ثلاثي الأبعاد.

ولا تنسى أنك بحاجة إلى نظارات تدعم التقنية ثلاثية البعد للتمكن من مشاهدة الأفلام والصور.. بصورة ثلاثية البعد على الشاشة.

- الترتيب:
• تساوي جميع الشاشات في هذه النقطة


10- دعم "الوضوح العالي" أو "الوضوح العالي الكامل" (Full HD and HD Ready):

وهي الخاصية المسؤولة عن دقة وجودة ووضوح الصورة والمواد المعروضة على الشاشة. حيث تأتي جميع أنواع الشاشات المختلفة، بإحدى هذه الميزات أو كلاهما. بمعنى آخر فإذا كنت تريد شاشة تدعم تقنية الوضوح العالي فستكون دقة الصورة (1280X1024)، أما إذا اخترت شاشة تدعم تقنية الوضوح العالي "الكامل" فستكون دقة الصورة (1920X1080). وهي بالطبع أفضل وأغلى بنفس الوقت، ويكون الاختيار بين الشاشات حسب رغبة المستهلك وحاجته إلى نسبة الوضوح، والهدف منها.

- الترتيب:
• تساوي جميع الشاشات في هذه النقطة


ولكن! مهلاً.. ماذا عن شاشات (أو إل إي دي / OLED TVs)؟؟!
Organic Light Emitting Diode

ويمكننا اعتبار هذه الشاشات هي (الشاشات صديقة البيئة)، حيث تعمل على تكنولوجياً جديدة تماماً لا تحتاج إلى إضاءة خلفية لإظهار الصورة، بالتالي تمتاز هذه الشاشات، بخفة الوزن والنحافة، وبالتالي قلة استهلاك الطاقة، قلة انبعاث الحرارة، والوضوح العالي جداً... وغير ذلك من الميزات والتقنيات الحديثة جداً..


في النهاية.. أود أن أوضح للقراء الأعزاء نقطة مهمة جداً، وهي أنك عندما تريد أن تشتري أي شاشة من أي نوع، حاول قدر الإمكان أن تحدد احتياجاتك الفعلية والحقيقة من هذه الشاشة، وحاول البحث في الإنترنت وقراءة تعليقات المشترين للنوع الذي ترغب به، وذلك قبل الذهاب إلى المحل أو المعرض المتخصص ببيع الشاشات، ولا تندرج وتسلم بما يقوله البائع/البائعة، فهدفهم (في الأغلب) هو بيع القطع الموجودة لديهم، وليس إعطاءك النصيحة السليمة التي تفيدك وتلبي احتياجاتك.

فقد ينصحك البائع/البائعة اليوم بشراء شاشة بلازما ويعطيها العلامة الكاملة (10/10) في المواصفات والميزات، وإذا رجعت له بعد أسبوع فقد ينصحك بشاشة إل سي دي، وإذا ما سألته عن شاشة البلازما فقد لا ينصحك بها وقد يعطيها (0/10) من حيث المواصفات والميزات.  عندها لا تستغرب ولا تستعجب ولا تضرب أخماساً في أسداس... لأنها ببساطة سياسة البيع، وهي البيع أولاً وثانياً وثالثاً..


مع تمنياتنا للجميع بالتوفيق..


ملاحظة: (لا تترد زائرنا العزيز، في حال واجهتك أي صعوبة أو مشكلة تتعلق في أمور التكنولوجيا، بطرح سؤالك، فنحن على أتم الاستعداد للمساعدة قدر المستطاع).




المصادر:

www.buzzle.com
www.our-opinions-tips.com
www.technicallyeasy.net

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

معلومه خاطئه

تلفزيونات البلازما كان اول ظهور لها في سنة 1997 وليس 2004 !! انا املك تلفزيون بلازما من سنة 1998 وهو اول تلفزيون بلازما من صنع سنة 1997 وللآن يعمل بوضوح وكفائه

زيوس | 2014-03-19

تلفزيونات زمان

شكرا جزيلا لك و بارك الله بيك , بس انا حاسس انه تلفزيونات زمان كان لها صورة افضل بل كان عندنا تلفزيون نوع ناشيونال ياباني صورتها كانها حقيقية تماما . ما اشوف في الحاضر تلفزيونات صورتها بهذا الجمال والدقة المتناهية . فما هو السر لا ادري .

سالم صباح | 2013-12-10

شاشات العرض

جزاكم الله الف خير والله افدتونا الكثير

خاااالد | 2013-06-25

شكر

مشكور على توضيحك المفيد

محمد العراقي | 2012-11-17

فنان

من زمان وين كاين بد ناس تفيدنا مشكور على المعلومات القيمة

يحى ابوسالم | 2011-06-07

شكرآ لهذة المعلومات المفيدة

فعلآ أنا كنت محتاج معرفة الفروقات بين شاشات التلفزيون لشراء النوع المناسب لاحتياجاتي لانني متردد في شراء اي نوع ,,, الان اشتري وانا مرتاح جدآ جدآ ,,, شكرآ شكرآ شكرآ ولكم تحياتي وتقديري . المملكة العربية السعودية *** جدة ***

محمدعبداللطيف الحربي | 2011-06-06

good job

thank u ...nice job

sheik | 2011-06-06

شاشات التلفزيون

صراحة بارك الله فيكم على هذا المجهود وللعلم لا أتخيل بأن نسبة كبيرة من المستهلكين على علم ودراية بالفروق بين هذه الشاشات نسمع بلازما نسمع ل سي دي ولكن الصراحة هذا المقال ألقى الضوء على معلومات عديدة كنا نجهلها وفعلاً المستهلك بحاجة إلى دورات تثقيفية عديدة حتى يعرف ماذا يأكل ماذا يشرب ماذا يلبس وماذا يقتني من ادوات كهربائية - شكراً جزيلاً

ranawy | 2011-06-06

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعتقد بأن استبدال المالكي بالعبادي هو بداية لعودة الاستقرار إلى العراق؟

نعم
لا
لا أدري