• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بحث التعاون مع «هيئة آل مكتوم»

وزير الأوقاف المصري: الإمارات ومصر تواجهان الفكر المتطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 أكتوبر 2016

القاهرة (وام)

أشاد معالي الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري بتكريم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية بلقب الشخصية الحضارية العربية لعام 2016.

وقال إن التكريم جاء تقديراً لما يقوم به سموه شخصياً ومن خلال فكر آمنت به دولة الإمارات وتسعى إلى تطبيقه وهو البعد الإنساني والبعد الحضاري، وأن سموه نموذج مشرف في شتى المجالات.. منوهاً بما يقوم به سموه وتقوم به هيئة آل مكتوم الخيرية في العالم العربي والإسلامي وأفريقيا ومختلف دول العالم من أعمال إنسانية تؤكد منطلقات حضارية راسخة أهلت سموه لهذه الجائزة.

وأكد وزير الأوقاف المصري أن هذا التكريم الذي صادف أهله هو تكريم لنا جميعا نعتز به كما تعتز الإمارات به متمنياً لسموه ولدولة الإمارات قيادة وشعباً كل التوفيق والازدهار، وثمن جمعة علاقات بلاده الوثيقة بدولة الإمارات على جميع المستويات، منوهاً بتوافق رؤى البلدين في مواجهة الفكر المتطرف، وقال «نحن في الصف الأول في مواجهة الفكر المتطرف عقيدة ووطنية وإنسانية حفاظاً على أوطاننا وعلى الإنسانية»، مشدداً على ضرورة تضافر الجهود العربية والدولية والإنسانية لمكافحة الإرهاب ومحاربته وترسيخ أسس الحضارة والحوار العالمي.

وحول التعاون بين هيئة آل مكتوم الخيرية ووزارة الأوقاف المصرية، أشار الدكتور محمد جمعة إلى التعاون بين الجانبين في مجال الطباعة والنشر عن صحيح الإسلام ومبادئه وفي مجال البر والعمل الخيري ونقل الصورة الحضارية للدين الحنيف سواء عن طريق الكتب وتنظيم القوافل الدعوية في مختلف الدول وتبادل الخبرات والزيارات.

وكان وفد هيئة آل مكتوم الخيرية الذي يزور مصر حالياً قد التقى أمس الأول معالي وزير الأوقاف المصري حيث تم خلال اللقاء الاتفاق على إعداد مسودة بروتوكول تعاون تستهدف تصحيح المفاهيم الخاطئة ونقل الصورة الصحيحة للإسلام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض