• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الزوجة وعشيقها والشيطان ثالثهما

حرقا جثة الزوج وزعما أنه خرج للصيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

كشف الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، عن تمكن الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية من حل لغز العثور على جثة مجهولة الهوية محترقة في منطقة القصيص الصناعية بالقرب من أحد المستودعات، مبيناً أن صاحب الجثة رجل من جزر القمر، وكان قد تعرض لجريمة قتل تورطت فيها زوجته وعشيقها الذي هو أيضاً «صديق الزوج».

وأثنى المزينة على الجهود التي قامت بها إدارة البحث الجنائي والملاحقة الجنائية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في معرفة، وتحديد هوية الضحية والكشف عن منفذي الجريمة في القضية التي أطلق عليها اسم «ومن الحب ما قتل».

وأوضح المزينة أن تفاصيل القضية تعود إلى ورود بلاغ إلى الإدارة العامة للعمليات في الساعة 12,15 الموافق يوم السبت 15/‏‏10/‏‏2016، مفاده عثور أحد حراس المستودعات على جثة مجهولة الهوية تحترق بجانب محول للكهرباء، وعلى ضوء البلاغ انتقل إلى المكان الضابط المناوب، وبالاستفسار من المبلغ، أفاد بأنه وأثناء قيامه بجولة ميدانية حول المستودع تفاجأ بوجود جثة محترقة ولا تزال النيران تندلع فيها خصوصاً في منطقة الرأس، مع عدم ارتداء الجثة لملابس.

وتابع: فور ورود البلاغ شكلت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية فريق عمل لمتابعته وكشف الغموض حول هوية صاحب الجثة إلى أن حامت الشبهات بأن تكون الجثة عائدة إلى المجني عليه، وبناء على ذلك تم استدعاء زوجته.

وأضاف: عند سؤال الزوجة عن مكان زوجها ادعت في البداية أنه اختفى عن المنزل قبل 14 يوماً، وأنه توجه إلى البحر لرحلة صيد السمك، وقد لمسنا عدم وجود مصداقية في ادعائها، وتمت معاودة جمع الاستدلالات معها مرة أخرى، فعدلت عن أقوالها وأقرت طواعية بارتباطها بعلاقة غير شرعية بصديق زوجها منذ قرابة عامين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض