• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الطاير يلتقي وزيري خارجية التشيلي والأرجنتين ونائبة رئيس وزراء كوستاريكا خلال قمة «77 والصين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يونيو 2014

التقى معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، خلال ترؤسه لوفد دولة الإمارات المشارك في اجتماع قمة مجموعة «77 والصين» المنعقد في مدينة سانتا كروز البوليفية مؤخراً، معالي هيرالدو مونوز، وزير خارجية جمهورية تشيلي، والذي تقدم بدعوة خاصة للقاء الوفد الإماراتي المشارك بالقمة، وذلك في سبيل مناقشة آخر القضايا الثنائية وسبل تطوير العلاقات المشتركة بين البلدين.

وناقش الجانبان خلال لقائهما المواضيع ذات الاهتمام المشترك، والتي كان على رأسها نتائج الزيارة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، «رعاه الله»، والاتفاقيات التي وقعت خلال زيارته الأخيرة، كما تطرق اللقاء أيضاً إلى محاور اجتماعات قمة مجموعة «77 والصين»، والتي جاء في مقدمتها مكافحة الفقر، التغير المناخي، أجندة الأمم المتحدة لما بعد 2015 ومكافحة الفقر، بالإضافة إلى بحث سبل توطيد علاقات التعاون بين الجنوب والجنوب.

وأشار الطاير إلى أهمية مبادرة الجانب التشيلي في تنظيم هذا اللقاء الثنائي، الذي يعد بادرة هامة تجاه تطوير العلاقات الثنائية لدولة الإمارات وجمهورية تشيلي.

ونقل معاليه تحيات سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية، للجانب التشيلي، وتطرق بعد ذلك إلى النجاح الحقيقي الذي حققته زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» إلى جمهورية التشيلي، مؤخراً والتي هدفت إلى تطوير العلاقات المشتركة بين البلدين الصديقين. وأكد الطاير أن خبرة دولة الإمارات في تحقيق التعاون المشترك مع مختلف دول العالم، وخاصة في المجالات الاستثمارية، تترجم بتوقيع اتفاقيتي تجنب الازدواج الضريبي على الدخل وحماية وتشجيع الاستثمار، مشيراً إلى توقيع الدولة لـ 76 اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي و47 اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار حتى الآن، وموضحاً جاهزية الحكومة الإماراتية لإرسال فريقها التفاوضي لمناقشة هذه الحيثيات مع الجانب التشيلي.

وبيّن الطاير اهتمام الجانب الاماراتي بتشجيع دول مجلس التعاون الخليجي للدخول في اتفاقية التجارة الحرة مع دول أميركا اللاتينية. وأوضح رغبة المستثمرين الإماراتيين سواء من القطاع الخاص أو الصناديق السيادية في الاستثمار في جمهورية تشيلي، داعياً رجال الأعمال هناك إلى المشاركة في المعارض التي تقام في دولة الإمارات والتي تشمل مختلف القطاعات الاقتصادي كالتكنولوجيا والسياحة والتعليم والصحة والبناء والتشييد.

من جانبه، أشار وزير خارجية جمهورية تشيلي إلى اهتمام حكومته بتعزيز التعاون مع دولة الامارات، وعبر عن رغبتها في تنظيم زيارات لوفود تجارية لدولة الامارات بهدف ترويج الفرص الاستثمارية التي يتيحها الجانبان.

ونوه إلى أن حرص ممثلي الكونجرس ومجلس الشيوخ التشيليين على حضور هذا اللقاء المشترك، يعكس اهتمام الحكومة التشيلية في ابرام الاتفاقيات وتعزيز العلاقات التجارية مع دولة الإمارات، وفي مقدمتها فتح خطوط طيران مباشرة معها.

وأكد وزير خارجية جمهورية التشيلي حرصه على القيام بمخاطبة الجهات المعنية في الحكومة التشيلية فيما يختص بإجراءات المناقشة والتفاوض مع دولة الإمارات في سبيل التوصل إلى اتفاق حول اتفاقيتي تجنب الازدواج الضريبي وحماية وتشجيع الاستثمار. وأشار جوز مانيويل، عضو بمجلس الشيوخ التشيلي، خلال اللقاء، إلى دعم مجلس الشيوخ للحكومة في سبيل توقيع اتفاقيتي تجنب الازدواج الضريبي على الدخل وحماية وتشجيع الاستثمار مع الدولة، والدعم الذي سيقدمه المجلس لجهود الحكومة التشيلية تجاه توطيد علاقات التعاون مع دولة الإمارات بشكل خاص، وتعزيز علاقات دول أميركا اللاتينية مع مجلس التعاون الخليجي بشكل عام.

وكان معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية والوفد المرافق له، التقى على هامش فعاليات اجتماع قمة مجموعة «77 والصين»، بمعالي هيكتور تيمرمان، وزير الخارجية الارجنتيني، حيث ناقش الجانبان نتائج زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، إلى الارجنتين، وبحثا سبل تعزير العلاقات الاقتصادية والتجارية المشتركة واستعراض نتائج جولة المفاوضات الأخيرة لاتفاقية تجنب الازدواج الضريبي. كما التقى نائبة رئيس مجلس الوزراء الكوستاريكي، حيث ناقشا العلاقات الاقتصادية والمالية والتجارية المشتركة. (أبوظبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا