• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بلدية أبوظبي نظمت لهن ورشة عمل

«مفتشات البلديات» يطلبن الحماية من «مخاطر المهنة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يونيو 2014

طالبت مفتشات مراكز التجميل والصالونات من العاملات في عدد من بلديات الدولة، بتقليص ساعات العمل خلال فصل الصيف، وتوفير تطعيمات لهن، لاختلاطهن بالعاملات من كافة الجنسيات واحتمال انتقال بعض الأمراض إليهن أثناء عملية التفتيش اليومية داخل المنشآت.

وطرحت مفتشات مشاركات ورشة عمل نظمتها إدارة الصحة العامة في بلدية مدينة أبوظبي لهن بهدف توحيد الإجراءات وتطوير آليات التفتيش والرقابة لتحقيق أعلى مستويات الصحة العامة، مشكلة خروجهن بشكل فردي في عملية التفتيش ما يعرضهن للأخطار، لأنهن يجبرن على دخول المباني والأدوار العلوية والمنعزلة في الفترات المسائية أحياناً.

وحضر الورشة مفتشات من بلدية دبي، والمنطقة الغربية، والعين، وعجمان، والفجيرة، والشارقة، وتم خلالها مناقشة عدّة محاور مثل أهم المشكلات التي تصادف المفتشة في مهنتها الخاصة بالرقابة الصحية على كافة مراكز التجميل والصالونات، وبعض المخالفات التي يصعب السيطرة عليها أو الحد منها في هذه الأنشطة المتعلقة بالتجميل مع التعريف بأهم النظم المتبعة في الرقابة على هذه المنشآت لكل بلدية.

وأكد خليفة محمد الرميثي مدير إدارة الصحة العامة في بلدية مدينة أبوظبي، أن تنظيم الورشة ينسجم مع حرص بلدية مدينة أبوظبي على تعزيز علاقات الشراكة والتعاون مع المعنيين بالصحة العامة في بلديات الدولة، والشركاء الاستراتيجيين بهدف توحيد الجهود المشتركة لمواجهة التحديات التي تواجه عمل المفتشات وبهدف ترسيخ أعلى معايير الصحة العامة في المرافق التي تقدم خدمات لها علاقة بصحة وسلامة المجتمع. وأشار الرميثي إلى أن الورشة وجلسة العصف الذهني التي جمعت ممثلين عن بلديات الدولة شهدت مناقشة العديد من المشكلات والمعوقات والحلول البديلة، والمقترحة من قبل المفتشات.

ولفت إلى أن توصيات ونتائج الورشة تم رفعها إلى المسؤولين للاطلاع عليها وإمكانية تطبيقها، ومنها تشكيل لجنة لمفتشات بلديات الدولة تجتمع سنوياً لمناقشة أهم القضايا والمواضيع المطروحة المتعلقة بهذا الشأن، بالإضافة إلى توحيد بعض الاشتراطات والنظم وبعض الأمور التي تعوق المفتشة في عملها مثل تخصيص سائق لمرافقتهن في عملية التفتيش، وذلك لصعوبة وصولهن إلى المنشآت، وإيجاد مواقف وهذا ما يؤثر على قيامها بمهام عملها في الوقت المناسب، مع ضرورة السماح لهن بوضع المخفي على المركبات وخصوصا في فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة. كما طالبت بعض المفتشات بضرورة وجود ربط إلكتروني مع المؤسسات الأخرى وذلك لتسهيل الإجراءات، إضافة إلى تدريب المفتشات على كيفية التعامل مع العاملين في مراكز التجميل والصالونات أثناء التفتيش وذلك لأنهن يواجهن بعض المشكلات وردود الأفعال بعد تحرير المخالفات. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض