• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

حياة ضد الموت

جيشان... معاناة بلا حدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 أكتوبر 2016

علي سالم بن يحيى (أبين)

عندما تقترب من مناطق الحرمان التي لا تراها أعين الحكومة تشعر بحجم عذابات المواطنين في وطن أعز كباره ومسؤوليه، وترك صغاره ضحايا للفاقة والحاجة والفقر..!

مديرية جيشان إحدى مديريات محافظة أبين، تقع في الشمال الشرقي لمحافظة أبين، تحدها مديرية نصاب بمحافظة شبوة شرقاً، ومحافظة البيضاء شمالاً، ومديرية لودر غرباً، ومديرية مودية جنوباً، بلغ عدد سكانها 14800 نسمة عام 2004م، وتبلغ مساحتها 824 كم، تقسم المديرية إدارياً إلى عزلة واحدة تحمل نفس اسم المديرية (جيشان).

يقول لـ«الاتحاد» الناشط السياسي عبدالله العلواني، عن مديرية جيشان: «إنها تعيش وضعاً لا تحسد عليه، فهي تفتقد كل مقومات الحياة الكريمة».كانت جيشان تموّل جزءاً كبيراً من أسواق محافظات الجنوب سابقاً بأجود أنواع البطاطس، كما تزرع البن والليمون والفرسك.

وينتقل العلواني إلى الحديث حول التربية والتعليم في المديرية مشيراً إلى وجود حوالي 15 مدرسة بنيت بعد إعلان اتفاقية الوحدة اليمنية عام 1990م، ولكن أغلبها بدون مدرسين، ويزيد من حديث المعاناة وقال: «مدارس البدو الرحل وسكن وغذاء الطلاب توقفت بعد حرب 1994م.»

لوحظ أن بعض المدارس شيدت بعيداً عن التجمعات السكانية للأهالي، وهي إشارة واضحة لحجم الفساد المتفشي في أوساط جهات الاختصاص. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا