• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

قبول الترشيحات إلكترونياً وإعلان النتائج قبل نهاية العام الجاري

القرقاوي: نتوقع مشاركات كبيرة في جائزة الإعلام الاجتماعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يونيو 2014

أكد معالي محمد عبدالله القرقاوي رئيس المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قبل يومين، ستحاول قياس التأثير الحقيقي لوسائل التواصل الحديثة في واقعنا الفكري والاجتماعي والثقافي في العالم العربي، بالإضافة لمحاولة إحداث نقلة حقيقية في نوعية المبادرات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية التي يتم إطلاقها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بما يضمن تحقيق أكبر تأثير إيجابي للجائزة على أرض الواقع.

وأضاف معالي القرقاوي، «نتوقع مشاركات كبيرة، خاصة من الدول العربية ذات الكثافة السكانية الشبابية العالية، كجمهورية مصر العربية، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المغربية وكافة الدول العربية، وسيتم تشكيل عدة لجان لفرز المشاركات، وتقييم مدى صلاحيتها، كما سيتم تشكيل لجنة تحكيم نهائية لتحديد الفائزين، وسيتم تقييم المبادرات المشاركة وفقاً لمدى ارتباطها بواقعنا العربي، ومدى الإبداع في تنفيذها، وأيضاً مدى انتشارها، ومدى التجاوب الإيجابي للجمهور معها، وذلك لضمان إحداث تأثير حقيقي في الواقع عبر تجميع ونشر وترسيخ النماذج الناجحة من مبادرات الإعلام والتواصل الاجتماعي في عالمنا العربي».

وقال، «ستكون الجائزة ضمن الجوائز الأكبر عالمياً خلال الفترة القادمة، كما أنها ستتضمن العديد من الأنشطة والبرامج والتقارير التي تهدف لإحداث نقلة نوعية في مجال الإعلام الاجتماعي في عالمنا العربي».

ويمكن للأفراد والشركات التقدم للمشاركة في الجائزة، عبر ترشيح أنفسهم، أو من يختارونه عبر الموقع الإلكتروني للجائزة www.ArabSocialMediaAward.ae، حيث سيتم قبول الترشيحات عبر الموقع الإلكتروني، وسيتم إعلان النتائج قبل نهاية العام الجاري «وتضم الجائزة 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، وسيتم من خلالها تكريم الشخصية أو الجهة الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام، والرياضة، والتسامح، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة، والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه». وقال معالي القرقاوي: صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يؤمن بأن اجتماع طاقات الشباب مع إمكانات وسائل التواصل الاجتماعي يمكن أن تحدث تغييراً إيجابياً حقيقياً في واقعنا العربي، ولدى سموه قناعة بأهميتها منذ البداية.

وقال القرقاوي: بلغ عدد متابعي، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على وسائل التواصل الاجتماعي، أكثر من ستة ملايين شخص من كافة أنحاء العالم، كما يصنف سموه ضمن أكبر 10 قادة عالميين متواجدين على هذه الوسائل، وأول رئيس حكومة في العالم يعلن تغييراً وزارياً في حكومته عبر موقع «تويتر». وأضاف: «استخدم سموه وسائل الإعلام الاجتماعي، لتنفيذ أكبر عصف ذهني لتحسين الخدمات الحكومية في الإمارات، خاصة في قطاعي الصحة والتعليم، واليوم يطلق هذه الجائزة لتحفيز كافة المؤثرين في هذه الوسائل للعمل بروح جديدة وبأفكار كبيرة».

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض