• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أصبح سلوك الصين في بحر جنوب الصين يعكر صفو العلاقات مع الولايات المتحدة في وقت يسعى فيه أوباما و«جينبينج» إلى تعزيز التعاون بين بلديهما

أميركا.. وتوترات بحر «جنوب الصين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 يونيو 2015

دافعت الصين بقوة عن مشاريع استصلاح الأراضي التي تقوم بها في بحر جنوب الصين، وذلك رداً على الانتقادات التي وجهها لها زعماء أميركيون في قمة للأمن الدولي يوم السبت في وقت لا يبدي فيه الوضع المتوتر في منطقة آسيا- المحيط الهادي أي مؤشر على أنه سينتهي قريبا.

فقد ندد وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر ومسؤولون أميركيون آخرون بشدة ببناء الصين لجزر اصطناعية، ولكنه لم يقدم أي تفاصيل بخصوص طبيعة الخطوات التي قد تتخذها الولايات المتحدة لدفع الصين نحو محادثات دبلوماسية.

وقال «كارتر» إن عمليات استصلاح الأراضي التي تقوم بها الصين تتعارض مع القوانين الدولية، داعياً إلى «وقف فوري» لهذه الأعمال، ومعتبراً أن تحويل أراض تحت الماء إلى مدارج للطائرات لن يؤدي إلى توسيع سيادتها.

وأضاف أن الولايات المتحدة تعارض «عسكرة إضافية» للأراضي المتنازع عليها، في إشارة إلى مركبتين كبيرتين للمدفعية قال مسؤولون أميركيون إن الصين نشرتهما على إحدى الجزر الصناعية.

غير أن المسؤولين الصينيين دافعوا، في تصريحات علنية ولقاءات خاصة، عن عمليات البناء منتقدين التدخل الأميركي. وفي هذا الصدد، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية «هوا تشونيينج» إن الولايات المتحدة «تدلي بتصريحات غير معقولة حول السيادة والحقوق الثابتة للصين، مثيرة المشاكل وموجهة الاتهامات بخصوص أنشطة البناء المشروعة والعقلانية التي تقوم بها الصين على الجزر.

والصين تعارض بقوة ذلك». وفي الأثناء، قال «جيفيد شير»، مساعد وزير الدفاع الأميركي للشؤون الآسيوية، للصحفيين إن اجتماعاً خاصاً مع الأميرال الصيني جوان يوفي، رئيس الشؤون الخارجية بوزارة الدفاع، كان «مفعما بالحيوية والصراحة». وقال شير: «ليست ثمة حلول سحرية لحل هذا الأمر»، مضيفا «إن الأمر سيستغرق وقتا، كما سيتطلب دبلوماسية قوية وحازمة من جانبنا ومع شركائنا». وخلال المؤتمر، تساءل بعض أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي ومسؤولون من دول أخرى مطلة على المحيط الهادي حول ما إن كانت الولايات المتحدة ستقوم بشيء ما. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا