• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لقاء المعنويات العالية

البرازيل والمكسيك.. «الفرحة الثانية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يونيو 2014

تسعى البرازيل المضيفة إلى تأكيد بدايتها الجيدة وقطع شوط كبير نحو الدور الثاني من مونديال 2014 عندما تتواجه مع المكسيك اليوم على ملعب «ستاديو كاستيلاو» في فورتاليزا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى.

وكان «سيليساو» استهل مشواره نحو تعويض خيبة 1950 حين وصل الى المباراة النهائية على ارضه وخسر أمام جاره أوروجواي، مشواره في النسخة العشرين من العرس الكروي العالمي بشكل جيد، من خلال فوزه على نظيره الكرواتي 3-1 في مباراة كان متخلفاً بها قبل ان ينتفض بفضل ثنائية من نيمار وسخاء الحكم الياباني يويتشي نيشيمورا الذي منح أصحاب الارض ركلة جزاء غير صحيحة.

وكانت النتيجة 1-1 عندما قرر الحكم الياباني أن يمنح البرازيل ركلة جزاء سخية جداً في الدقيقة 70 من المباراة، انبرى لها نيمار ونفذها بنجاح قبل أن يضيف أوسكار الهدف الثالث لأصحاب الأرض في الوقت بدل الضائع.

وتسبب قرار نيشيمورا بحملة من الانتقادات من كل حدب وصوب وأثار حفيظة لاعبي كرواتيا والمدرب نيكو كوفاتش الذي قال بعد المباراة «كان من الأفضل لنا أن نعلن انسحابنا والعودة إلى منزلنا. لم يحظ المنتخب الكرواتي بالاحترام. إذا اعتبر (الحكم) بأنها ركلة جزاء صحيحة، فمن الأحرى بنا التوقف عن لعب كرة القدم ومزاولة كرة السلة». وسيسعى رجال المدرب لويز فيليبي سكولاري، مهندس التتويج العالمي الخامس والأخير للبرازيل في 2002، إلى التأكيد أنه ليس بحاجة الى مساعدة الحكم من أجل تحقيق النتيجة المطلوبة في مباراته الثانية اليوم ضد المكسيك التي فازت في مباراتها الافتتاحية على الكاميرون 1- صفر.

وسيكون الجمهور البرازيلي اللاعب الثاني عشر دون أدنى شك في مباراة اليوم، كما ستكون الحال طيلة مشوار «أوريفيردي» في العرس الكروي العالمي، وقد عبر عن دعمه لمنتخب بلاده بشكل لافت في المباراة الافتتاحية رغم الاضطرابات والتظاهرات والاضطرابات والأوضاع الاجتماعية الصعبة جدا في البلاد.

وأشاد سكولاري بعد لقاء كرواتيا بالجمهور العاشق لمنتخب بلاده الذي ألهم اللاعبين لاستعادة زمام المبادرة والفوز بالمباراة، مضيفاً «علينا أن نهنئ جميع المشجعين الذين كانوا حاضرين على المدرجات، كان الأمر أروع مما يمكن تصوره». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا