• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

الدراجات النارية تربك المناطق السكنية في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 أكتوبر 2016

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

تفاقمت في الآونة الأخيرة مشكلة قيادة الدراجات النارية في المناطق السكنية في رأس الخيمة، بما يخالف القوانين والأنظمة المرورية، ويربك السير في تلك المسارات، على الرغم من الجهود التي تبذلها الجهات الشرطية التي تمكنت من ضبط 260 دراجة نارية مخالفة.

وتتسبب تلك الدراجات النارية المخالفة في إزعاج مستخدمي الطرق وقاطني المناطق السكنية، خاصة القيادة بطيش وتهور وسرعات عالية، وقيام بعض الشباب باستعراضات تعرقل حركة السير والمرور، وقد تسفر عن وقوع حوادث مؤلمة وخطرة.

ويلقي عدد من الأهالي في رأس الخيمة بالمسؤولية المباشرة على أولياء الأمور في الحد من تلك التصرفات التي قد تضر بحياة أبنائهم المراهقين والشباب إلى جانب الأطفال، عبر تشديد الرقابة عليهم، ومنعهم من المخاطرة بحياتهم، وبيان مخاطر هذه التصرفات الطائشة على المارة، خاصة في الشوارع الحيوية.

وقال المواطن حسن إبراهيم، إن ظاهرة قيادة الدراجات النارية أصبحت تظهر على الدوام في مختلف المواقع من الإمارة، ومنها المسارات الحيوية، فضلاً عن المناطق السكنية التي قد تعرقل حركة السير والمرور، وتتسبب في وقوع حوادث السير الخطرة التي قد تسفر عن وفيات وإصابات بالغة، خاصة في حال عدم تقيد سائقها باشتراطات الأمن والسلامة.

وقالت المواطنة مريم سالم، إن هذه السلوكيات باتت تظهر في المناطق السكنية، خاصة في الشوارع الضيقة، ويقوم بها عادة الأطفال بعيداً عن رقابة الأهل بحيث تدخل الدراجات في زحام مع المركبات الأخرى، مشيرة إلى أن هذه التصرفات تظهر عادة وقت الظهيرة أو في الأوقات المتأخرة من الليل، خاصة خلال العطل الرسمية وأيام نهاية الأسبوع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض