• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الناتو» يطالب بالإفراج الفوري عن الرهائن الأتراك في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يونيو 2014

طالب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوج راسموسن أمس بالإفراج «الفوري» عن الأتراك الذي يحتجزهم مسلحو «داعش» رهائن في العراق، وذلك بعد لقاء في أنقرة مع وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو.

وقال راسموسن في تصريح صحفي «أدين الهجوم غير المقبول على القنصلية التركية العامة في الموصل وأوجه نداء للإفراج الفوري عن الطاقم الدبلوماسي المخطوف». وأضاف «لا شيء يمكن أن يبرر هذا العمل الإجرامي». وأوضح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أيضا أنه يتابع «التطورات في العراق بقلق كبير». وقد اقتحم مقاتلو الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش» الذين يشنون منذ بداية الأسبوع الماضي هجوما في العراق، القنصلية التركية في الموصل الأربعاء وأسروا 49 مواطنا تركيا، كما يحتجز المتطرفون التي أدرجتها أنقرة أخيرا في لائحة المنظمات التي تعتبر «إرهابية»، 31 سائقا تركيا.

وبدأت الحكومة التركية محادثات للإفراج عن رعاياها الذين لم يتعرضوا للأذية، كما قالت. وأججت عملية الخطف هذا الجدال حول الصلات المفترضة التي تقيمها تركيا مع المجموعات المتطرفة، ونفت أنقرة دائما نفيا قاطعا تقديم أي مساعدة لهذه المجموعات. (أنقرة - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا