• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

هذا الأسبوع

طفل يلعب في الحديقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 أكتوبر 2016

حسن المستكاوي hmestikawi@hotmail.com

سئلت قبل أيام في برنامج رياضي: من هو أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.. بيليه، أم مارادونا، أم ميسي، أم كريستيانو رونالدو؟

كررت الإجابة التي أرددها منذ سنوات: لا يوجد لاعب أفضل في التاريخ، وإنما يوجد أفضل لاعب في تاريخ ما.

ففي الستينيات والسبعينيات كان بيليه وينافسه دي ستيفانو، ثم مارادونا ولا ينافسه أحد، ثم ميسي وينافسه كريستيانو. ففي كل زمن تختلف الكرة ويختلف أبطالها، فلا يمكن مقارنة اللعب في مساحات باللعب في أضيق المساحات، ولا يمكن مقارنة البطء بالسرعة، ولا يمكن مقارنة أداء لاعب مثقل بملابس طويلة وحذاء خشبي تخترق مساميره جلد القدم بأداء لاعب مسلح بملابس خفيفة وحذاء من البلاستيك يدغدغ القدم ويسدد الكرة بقوة..!

إذا كانت هناك مقارنة جائزة بين لاعبين فهما مارادونا وميسي، فالفارق الزمني بينهما ليس كبيراً، واللعبة في زمن اللاعبين عرفت ضيق المساحات والطرق الدفاعية.. وما زلت أذكر يوم 19 أبريل من عام 2007.. ففي هذا اليوم راوغ ميسي أربعة لاعبين، ثم حارس المرمى من منتصف الملعب. راوغ بارديس، وناشو، وأليكس، وبلينجوير مرتين، وحارس المرمى لويس جارسيا، ولمس الكرة 13 مرة وقطع مسافة قدرها 55 متراً في زمن قدره 11,10 ثانية، وسجل هدفاً كان صورة طبق الأصل من هدف العبقري دييجو مارادونا في مرمى إنجلترا في يوم 22 يونيو 1986، حيث راوغ النجم الأرجنتيني كلاً من ريد، وبيردسلى، وبتشر مرتين، وفينويك، ثم حارس المرمى بيتر شيلتون، ولمس مارادونا الكرة 13 مرة، وقطع مسافة قدرها 53,5 متر، في زمن قدره 10,89 ثانية.

وحين سجل مارادونا هدفه المصنف كأفضل أهداف كأس العالم سألت نفسي: هل سجل مارادونا بقرار مسبق؟ هل قرر أن يذهب من منتصف الملعب إلى مرمى شيلتون ليسجل أم أن القرار كان تلقائياً.. والأمر نفسه بالنسبة لميسي فهل قرر يومها أن يراوغ ويتوجه نحو مرمى خيتافي مباشرة من منتصف الملعب.. أم أن تلك الثواني كانت وليدة الفطرة والموهبة العبقرية؟!

لا أعرف الإجابة ولم أعرفها، لكنني أظن أنها مسألة تلقائية وعفوية في المرتين، قرار يولد من بطن قرار وهكذا.

الفارق الكبير بين مارادونا وميسي، هو أن الأول كان مصارعاً موهوباً وماهراً، بينما الثاني يبدو مثل طفل يلعب في حديقة المدرسة، ويستمتع بما يفعله، كما قال عنه مدربه لويس إنريكه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا