• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اتهامات لرجال أعمال بعدم الجدية واستغلال سهولة الإجراءات للترشح بغرض الشهرة

سخونة الجولة الثانية في انتخابات «غرفة أبوظبي» تدفع مرشحين للتهرب من المنافسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يونيو 2014

سيد الحجار (أبوظبي)

رفع مرشحون مستقلون في انتخابات مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، راية الانسحاب غير الرسمي من السباق قبل الجولة الثانية المقرر إجراؤها يوم 26 يونيو الماضي، بعد تأكدهم من صعوبة الفوز في الانتخابات، بناء على دراسة إمكانيات المتنافسين، ومواقع القوة والضعف بالتكتلات الانتخابية، خلال الجولة الأولى التي أجريت يوم الخميس الماضي.

وعلمت «الاتحاد» أن لجنة الإشراف على الانتخابات رفضت أمس قبول طلبات انسحاب من بعض المرشحين بصورة رسمية، حيث تم إغلاق باب الانسحاب الرسمي، اعتباراً من مطلع يونيو الحالي، وهو ما دفع هؤلاء المرشحين إلى اتخاذ قرار بالانسحاب غير الرسمي عبر وقف حملاتهم الدعائية، وعدم دعوة المرشحين الذين يعتزمون التصويت لهم إلى التوجه لصناديق الاقتراع الأسبوع القادم.

وكانت لجنة الإشراف على الانتخابات أعلنت القائمة النهائية للمرشحين والتي ضمت 77 مرشحاً، قبل أن يتقدم 5 مرشحين بطلبات انسحاب رسمية قبل الأول من يونيو الحالي، ليتراجع بذلك عدد المتنافسين إلى 72 مرشحاً، منهم 63 مواطناً، و9 أجانب.

فيما أكد مراقبون عدم جدية بعض المرشحين منذ البداية في المنافسة بالانتخابات، حيث استغل البعض سهولة الإجراءات، وقاموا بتقديم أوراق ترشحهم بغرض الشهرة وتحقيق نوع من الوجاهة الاجتماعية عبر نشر أسمائهم وصورهم في وسائل الإعلام المختلفة، دون وجود رغبة حقيقية في المنافسة، وهو ما ظهر في عدم قيام هؤلاء المرشحين بأية حملات دعائية خلال الفترة الماضية، فضلاً عن عدم حضور الجولة الأولى من الأساس، بل إن بعض المرشحين كانوا خارج البلاد يوم إجراء الجولة الأولى.

واشترط القانون على من يرغب في ترشيح نفسه في عضوية مجلس إدارة الغرفة أن يكون عضواً مسجلاً لدى الغرفة ومسدداً جميع اشتراكاته السنوية، وأن يكون قد مارس الأعمال التجارية أو الصناعية مدة لا تقل عن ثلاث سنوات متتالية ولديه عضوية - ترخيص تجاري أو صناعي - سارية المفعول عند تاريخ الانتخابات، وأن يكون متمتعاً بالأهلية القانونية الكاملة وحسن السيرة، ولم يسبق الحكم عليه في جريمة مخلة بالشرف أو الأمانة ما لم يكن رد إليه اعتباره، وأن لا يقل عمره عن 21 عاماً، وأن يكون المحل التجاري مسجلاً باسمه الشخصي أو كأحد الشركاء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا