• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

«أسبوع أبوظبي للاستدامة» شهد تكريم البحوث الحاصلة على منحة الـ5 ملايين دولار

«برنامج علوم الاستمطار» يبرز جهود الإمارات الدولية في مواجهة قضية أمن المياه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تقدم المشاريع البحثية المتميزة الحاصلة على منحة الدورة الثانية لبرنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار، التي سيتم تطبيقها خلال السنوات الثلاث المقبلة، أملاً في إيجاد الحلول الفعالة لقضية أمن المياه.

ويعد برنامج الإمارات لبحث علوم الاستمطار دليلاً على الدور الكبير الذي تلعبه الدولة في قيادة الجهود الدولية الرامية لإيجاد حلول لقضية أمن المياه التي صنفها المنتدى الاقتصادي العالمي ضمن أكثر التحديات إلحاحاً مع تغير المناخ، كما يقدم البرنامج مثالاً مشرفاً عن التعاون العلمي الدولي والسعي لبناء القدرات العلمية وتعزيز الابتكار، بما من شأنه أن يخدم مستقبل البشرية المشترك ويرفع من جودة المعيشة لأجيال المستقبل.

وبدأت الحلول الواعدة لقضايا أمن المياه الدولية تلوح في الأفق مع التطورات التي يشهدها مجال علوم الاستمطار، وذلك بفضل الدعم والجهود التي يقدمها برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار، المبادرة الرائدة التي انطلقت من دولة الإمارات إلى العالم بهدف ضمان مستقبل أمن المياه في المناطق الجافة وشبه الجافة من خلال زيادة هطول الأمطار.

ويستمر هذا البرنامج باحتضان خيرة الأبحاث العلمية في مجال الاستمطار على نطاق عالمي، حيث أعلن خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة، مؤخراً، عن البحوث الحاصلة على منحة دورته الثانية البالغة قيمتها 5 ملايين دولار، والتي تناولت جميعها مواضيع علمية مبتكرة من شأنها المساهمة بشكل فعال في تطوير علوم وتطبيقات الاستمطار.

وجاءت البحوث الحاصلة على منحة الدورة الثانية من كل من الولايات المتحدة الأميركية وفنلندا والمملكة المتحدة، لتوسع الرقعة الجغرافية للمشاريع البحثية التي يقودها البرنامج، والتي تضمنت خلال الدورة الأولى كل من اليابان والإمارات وألمانيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا