• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

مخصصات الديون تساهم في تراجع أرباح البنوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ساهمت المخصصات التي اتخذتها العديد من البنوك الإماراتية، لمواجهة عمليات التعثر من قبل المقترضين، في تراجع أرباحها خلال الربع الثالث والأشهر التسعة الأولى من العام، بحسب المحلل المالي زياد الدباس.

وقال الدباس في تحليله الأسبوعي لأداء أسواق الأسهم المحلية، إن لجوء البنوك الوطنية إلى أخذ مخصصات لمواجهة أي تعثر أو توقف عن السداد من قبل بعض المقترضين، أدى إلى انخفاض أرباح بعض البنوك، بينما حافظت البنوك التي لم تقتطع مخصصات لمواجهة الديون المتعثرة، إلى نمو في أرباحها، انعكس بصورة إيجابية على سعرها في السوق.

وأضاف «الملاحظ أن مخصصات بنك الإمارات دبي الوطني، أكبر البنوك في الدولة من حيث الموجودات، تراجعت خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 28%‏ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، كما تراجعت المخصصات التي اتخذها بنك دبي بنسبة 31%، بينما يلاحظ ارتفعت المخصصات التي أتخذها بنك المشرق بنسبة 98% خلال النصف الأول من العام وكذلك مخصصات بنك دبي التجاري بنسبة 82%». وأوضح‏ أن المخصصات التي تم اقتطاعها خلال الأشهر التسعة من العام الحالي، أدت إلى تراجع أرباح بنوك أبوظبي التجاري بنسبة 16% وأبوظبي الوطني بنسبة 5%، والاتحاد الوطني بنسبة 20%، والمشرق بنسبة 19%، ودبي التجاري بنسبة 23%، مبيناً أن المخصصات التي يتم اقتطاعها من إيرادات البنوك، عادة ما يكون لها نتائج إيجابية على قطاع المصارف والسوق بصوره عامة، كما أن المستويات العالية التي وصلت إليها مخصصات البنوك الإماراتية، يجعل منها سيولة مدخرة، في حال استقرار معدلات التعثر، إضافة إلى اعتبارها أرباحا احتياطية.

وأفاد بأن المخصصات التي اقتطعتها البنوك، عادة ما تأخذ في الاعتبار أسوأ الاحتمالات، وذلك لمجرد الشك في وجود تأخر في السداد، قد ينتج عنه حالات في التعثر، وبالتالي فإن جزءاً من هذه المخصصات، هو فقط إجراء احترازي، في ظل تباطؤ أداء بعض القطاعات الاقتصادية، وركود سوق القطاع العقاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا