• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

البشير يعفو عن حملة السلاح خلال حفل تنصيبه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

(د ب أ، رويترز)

أدى الرئيس السوداني عمر البشير اليوم الثلاثاء اليمين الدستورية رئيسا لبلاده لولاية جديدة، في جلسة برلمانية بالخرطوم حضرها زعماء أفارقة وعرب. وأعلن في خطاب أمام الهيئة التشريعية القومية (البرلمان) إقامة «الهيئة العليا للشفافية ومكافحة الفساد»، كما أعلن عفوا كاملا عن حملة السلاح الراغبين بصدق في العودة والمشاركة في الحوار الوطني.

وقال الرئيس السوداني في خطابه إن هيئة مكافحة الفساد سيكون لها كامل الصلاحيات وستكون تبعيتها مباشرة لرئيس الجمهورية. وأعلن البشير، الذي يترأس بلاده منذ عام 1989«عفوا كاملا عن حملة السلاح الراغبين بصدق في العودة والمشاركة في الحوار الوطني». وأكد التزامه خلال «العهد الجديد» بوحدة أراضي السودان و«نبذ النزاعات والجهويات والحروب» وإعمار السودان وحقن الدماء واستكمال السلام والانفتاح على الأشقاء العرب والأفارقة.

كما تعهد باستكمال الحوار مع الدول الغربية حتى تعود العلاقات إلى وضعها الطبيعي. وأكد أن الانتخابات جرت في بلاده «في ظل أجواء ديمقراطية». وكانت هذه أول انتخابات تجري في السودان منذ انفصال الجنوب عنه عام 2011 إلا أن العديد من الشخصيات المعارضة قاطعتها. وكان البشير فاز في انتخابات الرئاسة التي جرت في أبريل بحصوله على 94 بالمئة من الأصوات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا