• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

مقتل عدد من القادة العسكريين الحوثيين في غارة بصنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

د ب أ

قتل عدد من كبار قادة الوحدات العسكرية اليمنية الموالية للحوثيين والرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في غارة جوية استهدفت، فجر اليوم الثلاثاء، اجتماعا لهم في مبنى داخل مقر القيادة العامة للجيش في العاصمة صنعاء، بحسب مصدر عسكري موال للرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي.

وكشف المصدر عن استهداف اجتماع كان مخصصا لإسقاط محافظة مأرب وإرسال تعزيزات عسكرية كبيرة إليها، مؤكدا إصابة قائد اللواء التاسع الموالي للحوثيين العميد عبد الإله عباس وعدد آخر من القادة العسكريين في تلك الغارة.

وقال سكان محليون: إن انفجارات عنيفة هزت العاصمة صنعاء عقب استهداف مقر القيادة والاستخبارات العسكرية وسط العاصمة من قبل طيران التحالف.

وحتى اللحظة لم تتبين الخسائر الناجمة عن الانفجارات بحسب المصادر التي أشارت إلى أن سيارات الإسعاف هرعت للمكان، كما نزح عدد من سكان المناطق المحيطة بالمقر الى مواقع أخرى عقب الانفجارات مباشرة خوفا من وصول القذائف اليهم.

كما شن طيران التحالف عدة غارات جوية لمواقع تسيطر عليها حركة الحوثي وقوات الجيش الموالي للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح في كل من محافظة إب بوسط اليمن ومحافظة عمران شمال صنعاء، بحسب مصادر صحفية.

ويأتي ذلك في ظل استمرار المشاورات التي يشارك فيها وفد من الحوثيين في سلطنة عٌمان لوضع حلول للخروج من الأزمة الراهنة في اليمن والمشاركة في مؤتمر جنيف.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت تأجيل مؤتمر جنيف بشأن المحادثات بين الأطراف السياسية في اليمن بعد تصميم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي على تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2216 قبل أي محادثات مع جماعة الحوثيين.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا