• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

شهدت «العالم المجهول» في «أميركية دبي»

فاطمة العيدروس: رحلات الفضاء بحاجة إلى ابتكارات جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

عرضت السفارة الأميركية، أمس الأول، الفيلم الوثائقي «في العالم المجهول»، بالجامعة الأميركية في دبي، بالتعاون مع مؤسسة نورثروب جرومان، ضمن فعاليات اكتشف أميركا. حيث قدم الفيلم نظرة عميقة عن علماء يصنعون لناسا تلسكوب «جيمس ويب»، لرصد الكون باستخدام ضوء الأشعة تحت الحمراء، موفراً بالتالي فهماً أكبر لنظامنا الشمسي ومكان الأرض في الكون.

وبعد العرض أجاب الخبراء الأميركيون عن أسئلة الطلبة، وحثوهم على متابعة الدراسة والتخصص في علوم الفضاء.

وأكدت الدكتورة فاطمة العيدروس، أخصائي أول علوم فضاء في وكالة الإمارات للفضاء، أن الهدف من عرض الفيلم تحفيز الطلبة لدراسة تخصصات علوم الفضاء، ومشاهدة التطبيق العملي لصناعة التقنية فائقة الدقة، وأوضحت أن رحلات الفضاء مهمة جديدة تحتاج إلى ابتكارات جديدة، وفيها فائدة لحياتنا اليومية، مشيدة بمركز محمد بن راشد للفضاء المسؤول عن إنجاز مسبار الأمل وإطلاقه، وأضافت العيدروس: مما لا شك فيه أن هذا التطور الذي سيضيفه تلسكوب جيمس ويب سيتيح لمشروع مسبار الإمارات لاكتشاف المريخ كماً من المعلومات، يمكنه من تأسيس بنية تحتية قوية لصناعة فضاء مستقلة وفاعلة في دولة الإمارات، وفي الوطن العربي.

وأشارت العيدروس إلى إطلاق مسابقة لطلبة المدارس من الصف السابع إلى الثاني عشر، تتلخص في طرح أفكار لاستخدام الجينات وكيفية تأثرها في الفضاء، ويمكن استخدام خلية نباتية أو حيوانية لإجراء التجربة.

وقال المتحدث الرسمي للسفارة الأميركية ديفيد دوردن إن نورثروب جرومان شركة رائدة في مجال الحماية، وتشتهر بالتكنولوجيا المتقدمة والابتكار، ويسعدنا أن تكون شريكاً رئيساً لنا في «شهر اكتشف أميركا 2016».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا