• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

"داعش" يتبنى الهجوم الدامي ضد القوات العراقية بسامراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

ا ف ب

تبنى تنظيم "داعش" الهجوم الانتحاري الذي استهدف أمس مقرا للشرطة الاتحادية غرب مدينة سامراء، واودى بحياة 37 شخصا.

ووفقا لبيان نشره التنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي فإن ثلاثة انتحاريين جميعهم من الاجانب قاموا بتنفيذ الهجوم المنسق الذي استهدف منشاة المثنى الواقعة في الصحراء الفاصلة بين سامراء ومحافظة الانبار.

وكان الجيش وقوات الحشد الشعبي استعادت السيطرة على هذه المنشأة بعد قتال استمر اكثر من اسبوع، بهدف قطع الامدادات ومحاصرة الإرهابيين في مدينة الرمادي التي استولوا عليها قبل نحو اسبوعين.

واشار بيان التنظيم الى ان " ابو زيد الصومالي تقدم بمدرعة مفخخة مستهدفا قطعان الجيش العراقي وميليشيا الحشد الشعبي التي تتمركز داخل منشأة المثنى" الواقعة على الطريق الرئيسي غرب سامراء.

وأضاف "تبعه ابو عبد الله الطاجيكي بهامر مفخخة ، وتقدم بعدها (ابو عمر الشامي) بشاحنة مفخخة لينقض على قوة حاولة التقدم".

واستهدف الهجوم الذي تزامن مع انعقاد اجتماع امني في موقع مقر الفوج الثاني للشرطة الاتحادية، الواقع شمال غرب مدينة سامراء، وفقا للمصدر.

وتزامن الهجوم مع عمليات تنفذها القوات العراقية بهدف محاصرة الإرهابيين في محافظة الانبار لتحريرها من سيطرتهم.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا