• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

الأعاصير توصل تطبيقا غير مشهور إلى الصدارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 سبتمبر 2017

أ ف ب

احتل "زيلو ووكي توكي" أخيرا صدارة التطبيقات الأكثر تحميلا عبر الهواتف الذكية في الولايات المتحدة في موسم الأعاصير.. فالتطبيق الذي يتميز بسهولة استخدامه، عملي جدا للتواصل عند وقوع كوارث طبيعية.

لكن ما هو أصل هذا التطبيق؟

"زيلو توكي ووكي" من تطوير شركة "زيلو" وقد أطلقته في العام 2011. واحتل أخيرا صدارة التطبيقات الأكثر تحميلا عبر متجري "غوغل بلاي" (اندرويد) و"آب ستور" (آبل). وهو خدمة شبيهة بما كانت توفره أجهزة اللاسلكي (توكي ووكي) سابقا.

وقام مئة مليون مستخدم بتحميل التطبيق وفق موقع "زيلو". وأشار موقع التحليل المتخصص "سنسور تاور" إلى أنه قبل وصول الإعصار "هارفي" إلى تكساس، كان التطبيق في المركز ال1400 تقريبا على قائمة أكثر التطبيقات تحميلا عبر "آب ستور". ومع "هارفي" وأخيرا "إرما"، تصدر التطبيق التصنيف.

وقام أكثر من مليون شخص بتحميل التطبيق في مطلع الأسبوع الفائت، خصوصا في بورتوريكو وفلوريدا تحسبا لمرور إعصار "إرما".

وأوضح المدير التنفيذي للشركة المطورة للتطبيق أن هذا الأخير "يتركز على الصوت"، قائلا "صوتنا شكل من أشكال التواصل الطبيعي. التحدث لبضع ثوان يعطي معلومات كثيرة عن جنسكم ومستواكم التعليمي والمنطقة التي تتحدرون منها والمشاعر التي تنتابكم". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا