• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الحمادي تابع تفاصيل حريق شب في مدرسة برأس الخيمة

«التربية» تراجع أنظمة الأمن في المدارس الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

وجّه معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم بالمراجعة الشاملة لأنظمة الأمن في المدارس الحكومية. وذكر مروان الصوالح وكيل وزارة التربية والتعليم أن وزير التربية والتعليم تابع عن كثب تفاصيل الحريق الذي شب في غرفة المصادر القديمة بمدرسة الهمهام للتعليم الثانوي للبنات في رأس الخيمة أمس الأول، مطمئناً على أحوال بناته الطالبات وجميع العاملين في المدرسة، وأنه وجّه بسرعة إزالة أثار الحريق، واعتماد المدرسة على غرفة المصادر الحديثة، بعيداً عن الغرفة القديمة التي نشب فيها الحريق، مع مراجعة كل أنظمة السلامة والأمان الموجودة في المدارس الحكومية.

وتفقد مروان الصوالح، صباح أمس الاثنين، مدرسة الهمهام للتعليم الثانوي للبنات في رأس الخيمة، واطمأن على أحوال الطالبات واليوم المدرسي، مؤكداً أن سلامة الطلبة مقدمة على أي شيء آخر، وأن الوزارة مستمرة في توفير أعلى درجات الأمن والسلامة في مدارسها لمواجهة مثل هذه الحوادث العارضة.

وقال إن الإدارات المختصة في الوزارة وبالتعاون مع إدارة منطقة رأس الخيمة التعليمية، ستتولى إزالة أثار الحريق، كما سيتم التنسيق بشكل متكامل مع المناطق التعليمية والمدرسية ومع وزارة الأشغال العامة، وإدارات الدفاع المدني، لتدقيق اشتراطات السلامة ومراجعة فعالية أنظمة الحريق وأجهزة الإنذار المبكر، إلى جانب الاستمرار في تحديثها وتطويرها.

وأشار إلى أن الوزارة تترقب التقرير الفني لإدارة الدفاع المدني في رأس الخيمة، للوقوف على أسباب وتفاصيل الحريق، ثم اتخاذ ما يلزم وما يحول دون تكرار الحادث في أية مدرسة أخرى.

رافق وكيل التربية عدد من المسؤولين في وزارة الأشغال والدفاع المدني والمنطقة التعليمية، فيما ثمن الجهود الكبيرة التي بذلها رجال الإطفاء في دفاع مدني رأس الخيمة، وأثنى على السرعة الفائقة لوصولهم إلى المدرسة، ومحاصرتهم للنيران، وتفادي امتدادها لأية مرافق تعليمية أخرى، كما أشاد بدور إدارة المدرسة ومديرتها والفريق المعاون لها، ونجاح المدرسة في إخلاء الفصول في وقت قياسي حفاظاً على سلامة الطالبات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض