• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

إنجازات الدولة دليل على عبقرية القيادة

«أخبار الساعة»: «اللوفر» خطوة ترسخ مكانة أبوظبي عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 سبتمبر 2017

أبوظبي (وام)

أكدت نشرة «أخبار الساعة» أن الإنجازات الإماراتية السباقة نوعاً وكماً وسرعة وإتقاناً بغية صياغة حاضر ومستقبل إنساني عالمي واعد، هي أبلغ دليل على أن الإمارات وقيادتها الرشيدة تسير على الطريق الصحيح الذي يضمن استدامة خير الوطن والمواطن عبر الأجيال.

وتحت عنوان «عبقرية القيادة والارتقاء نحو العالمية»، قالت إن اللقاء الأخوي الجديد الذي جمع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأخاه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في قصر البحر في العاصمة أبوظبي يوم الاثنين الماضي، وزيارة سموهما معا مبنى متحف اللوفر أبوظبي الذي يقع في جزيرة السعديات، للاطلاع على استعدادات افتتاحه في نوفمبر المقبل، جاء ليضيف صفحة بهية جديدة إلى المشهد الإماراتي التلاحمي الاستثنائي الذي لطالما عززته القيادة الرشيدة في دولة الإمارات بأروع الشواهد وأعظمها على متانة البيت الإماراتي المتوحد.

وأضافت النشرة الصادرة عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية: «إن المشهد الأخوي الجديد الذي استضافته العاصمة الحبيبة أضاف إلى ألق البيت المتوحد، بما زخر به كالعادة من روح تلاحمية سامية مسهما في بث موجة جديدة من مشاعر الفخر والاعتزاز في نفوس المواطنين، بأن هذا الحصن الإماراتي الشامخ الذي بناه الآباء المؤسسون ماضٍ في ظل الرؤى السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في تخليد تجربة الإمارات الوحدوية والنهضوية المذهلة التي تجاوزت بإنجازاتها السباقة كل التوقعات. وأكدت أن هذا المشهد صب بلا شك في تعزيز ثقة شعب الإمارات بأن الله عز وجل حباهم بقيادة وفية لا تكف عن مواصلة الليل بالنهار بغية الارتقاء بالإمارات وأبنائها إلى كل ما هو أفضل حاضراً ومستقبل.  وأوضحت أن ما حققته الإمارات من إنجازات رائدة على الصعيدين الإقليمي والدولي هو أعظم دليل على عبقرية قيادتنا الرشيدة في توظيف النهج الوحدوي كحجر الأساس في مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة التي تشهدها الدولة، والتي تضع نصب عينيها تتويج الإنسان الإماراتي في مقدمة شعوب العالم ريادة وسعادة وإسهاما في بناء مستقبل أفضل للبشرية جمعاء.

 وأكدت «أخبار الساعة» في ختام مقالها الافتتاحي، أن متحف اللوفر- أبوظبي، خطوة مهمة تخطوها الإمارات عموما وأبوظبي، خصوصاً نحو ترسيخ مكانة عاصمتنا الحبيبة كعاصمة عالمية للثقافة والفنون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا