• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

السلطات الثلاث تقر تسليح عشائر المدن المحتلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

بغداد (وكالات)

أكدت الرئاسات العراقية الثلاث (الجمهورية والحكومة والبرلمان) أمس، على ضرورة وضع خطط كفيلة بتسليح العشائر في المناطق التي يحتلها تنظيم «داعش»، مشددة على أهمية توحيد الخطابين السياسي والإعلامي على الصعيدين الإقليمي والدولي بما يعزز إعلاء الوحدة الوطنية. وذكر بيان رئاسي أن «الرئاسات الثلاث، إضافة إلى السلطة القضائية شددت على ضرورة تسليح مقاتلي العشائر في المدن التي يحتلها داعش، وتوفير الدعم لهم من أجل تمكينهم من مواجهة التنظيم الإرهابي».

وأوضح أن «رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس مجلس القضاء الأعلى مدحت المحمود ونواب رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب، عقدوا اجتماعا أمس لبحث الوضع الأمني وخطط مواجهة «داعش» إضافة إلى التطورات السياسية والاقتصادية». وتابع: إنه «جرى بحث نتائج الجهود من أجل تحقيق المصالحة الوطنية ونوقش الانتقال إلى الإجراءات الواقعية بشأنها، بعد توحيد الرؤى والمقترحات والعمل على إقرار وضع الخطط وتشكيل الأطر المتفرغة القادرة على تحقيق النتائج الفعلية المستهدفة على المدى القريب والاستراتيجي».

وتابع: إن «الاجتماع أكد حصانة بغداد والمحافظات العراقية الأخرى بوجه الأخطار» مؤكداً على «أهمية عودة النازحين إلى مناطقهم الأصلية، كي يساهموا في تحسين أمن مناطقهم». وتم الاتفاق على التركيز على عدد من المناطق المحررة لتحقيق عودة ناجحة للنازحين ومباشرة فعلية في إعادة إعمار مناطقهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا