• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يعزز المكانة الريادية لحكومة أبوظبي على الخريطة العالمية

«المواطن الإلكتروني» يفوز بجائزة مجتمع المعلومات الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 يونيو 2014

فاز «برنامج المواطن الإلكتروني لحكومة أبوظبي» التابع لـ «مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات» بالمركز الأول في جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات الدولية عن فئة «تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات – التعليم الإلكتروني» لعام .

وقام الدكتور حمدون إ. توريه الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات بتسليم راشد لاحج المنصوري مدير عام «مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات» الجائزة خلال حدث رفيع المستوى الذي انطلقت فعالياته بمقر الاتحاد الدولي للاتصالات، جنيف «الجمهورية السويسرية الاتحادية» للفترة ما بين 10 – 13 يونيو الحالي بمشاركة الإمارات، وعدد كبير من مسؤولي الأمم المتحدة، ورؤساء دول وحكومات ووزراء وكبار المسؤولين الحكوميين وممثلي القطاع الخاص على الصعيدين الإقليمي والدولي، والذين يقارب عددهم 2000 مسؤول. وتم خلال الحدث تكريم 17 فائزاً من أصل 140 تقديراً لمساهمتهم المتميزة في تحقيق مخرجات القمة العالمية لمجتمع المعلومات.

يذكر أنه تم إطلاق هذه الجائزة للمرة الأولى عام 2012 لوضع برنامج فعال الجهات الحكومية والخاصة التي تسجل نجاحا لافتا في تنفيذ استراتيجيات ومبادرات تدعم التنمية بالاستفادة من أسس وإمكانات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. ويتولى الاتحاد الدولي للاتصالات «وكالة الأمم المتحدة الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات»، مسؤولية الإشراف على هذه الجائزة الدولية. ويعتبر برنامج «المواطن الإلكتروني لحكومة أبوظبي» أحد مبادرات المعرفة الإلكترونية التي تعزز التعليم الإلكتروني التي أطلقتها حكومة أبوظبي الإلكترونية بمتابعة مباشرة من قبل مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، الجهة المعنية بالإشراف على أجندة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في إمارة أبوظبي. ويعمل مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات على تفعيل دور مدارس مجلس أبوظبي للتعليم ومعلمي الحاسوب ومنسقي التعليم الإلكتروني في تنفيذ البرنامج بطريقة مستدامة واستقطاب فئة المتقاعدين بشكل أكبر والباحثين عن عمل من خلال توقيع مذكرات تفاهم مع صندوق المعاشات ومجلس أبوظبي للتوطين وإطلاق برامج مكملة. وبلغ إجمالي المتدربين منذ انطلاق البرنامج في أبريل عام 2012 وحتي نهاية الشهر الماضي نحو 2536 متدرباً. وسجل العام 2012 تدريب 574 شخصا منهم حسب الفئة نحو 232 من الإناث و342 من فئة الذكور. وحسب الموقع الجغرافي نحو 172 متدربا في مدينة أبوظبي، و264 في مدينة العين، و138 في المنطقة الغربية.

وخلال عام 2013 تم تدريب 1416 شخصاً منهم 661 من الإناث و755 من الذكور وحسب الموقع تم متدرب 322 شخصاً في مدينة أبوظبي، وحوالي 1050 في مدينة العين، ونحو 44 في المنطقة الغربية. وخلال عام 2014، تم تدريب 546 شخصا حتى شهر مايو 2014 منهم 510 من الإناث و36 من الذكور وبحسب الموقع تم تدريب 171 شخصاً في مدينة أبوظبي، و243 في مدينة العين، و132 في المنطقة الغربية. وجرت عمليات تنفيذ برنامج المواطن الإلكتروني عبر 14 مركزاً من مراكز التنمية الأسرية في أبوظبي، والعين، والمنطقة الغربية. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض