• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مؤتمر استراتيجية تنمية وتطوير المسرح المدرسي يواصل جلساته

أوراق وتوصيات لاعتماد المسرح كنشاط حر أو منهجي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يونيو 2015

محمد عبدالسميع (الشارقة)

تواصلت أمس جلسات مؤتمر «استراتيجية تنمية وتطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي»، الذي بدأ فعالياته أمس الأول ويختتم أعماله اليوم، في دارة الدكتور سلطان القاسمي في الشارقة، بمشاركة ممثلين عن وزارات التربية والتعليم في الدول العربية، ولجنة متابعة مشروع تنمية المسرح المدرسي في الوطن العربي.

وفي الجلسة الأولى التي ترأسها غنام الغنام، استعرض الغنام جميع المداخلات التي طرحها المشاركون في جلسات أمس الأول، والتي جاءت على شكل توصيفات تشير إلى إجراءات وآليات، تضمنت في مجملها: مواصفات ومنهج تدريب الفرق المحورية والجدول الزمني المقترح لذلك، اقتراحات بالانفتاح على الفضاء الآخر/‏‏ خارج العربي في التدريب والعروض والتنظيم، مواصفات وآليات إنشاء الفضاءات المسرحية، إيجاد آليات رقابة على تنفيذ الاستراتيجية في الدول العربية، الاهتمام بالجانب الإعلامي والترويج التوعوي للمشروع بجميع الوسائل، وغير ذلك.ثم عقب اسماعيل عبدالله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح على تلك الخلاصات، مؤكداً تجاوب الهيئة معها، وأهمية مرجعية مؤتمر وزراء التربية العرب لاعتماد الاستراتيجية.وتم خلال الجلسة الاستماع إلى المقترحات التي أشار إليها المشاركون والتي تضمنت: الجوائز وعلاقتها بالتحفيز وأثرها في نشر الوعي المسرحي وكآلية من آليات الخطة، مسرحة المناهج كجزء من المسرح المدرسي، التسويق للاستراتيجية واتفاقيات الهيئة مع وزارات التربية في كل دولة على حدة، مراعاة خصوصية كل مجتمع للتغلب على التعقيدات، الشبكة العربية للمسرح المدرسي ودورها في توفير المواد العلمية والورش والدراسات.

كما طرح العديد من التوصيات، من بينها: التأكيد على دور المسرح في تنمية الذائقة الثقافية عامة والفنية خاصة بغية الوصول إلى جيل منفتح فكرياً بعيدا عن روح التعصب والانغلاق، ضرورة وجود متخصصين في التخطيط الاستراتيجي، عدم إطلاق العموميات في التوصيات، الجوائز تمنح للمدارس على شكل تجهيزات، تبني الطلبة الموهوبون وتأهيلهم ككوادر متخصصة قادرة على مزاولة التدريب، إعداد استمارة موحدة للمسح عن المسرح المدرسي في العالم العربي، أهمية توفير الجامعات الدراسات العليا في التربية المسرحية، ربط المسرح المدرسي واستراتيجيته باستراتيجية عمل ثقافي ومسرحي أشمل باعتباره حجر الأساس.

وفي الجلسة الثانية التي ترأسها فائق حميصي استعرض أسس التقييم التربوي وعلاقاتها بالأهداف، ونوه إلى أن الخطة قسمت المتعلمين إلى ثلاث فئات: متعلم يهوى التمثيل ويشارك، ومتعلم يهوى التمثيل ولا يشارك، ومتعلم لا يشارك. وأن الدليل العام للمسرح المدرسي مقسم إلى مراحل عمرية.

وفي الجلسة الثالثة التي أدارتها شريفة موسى استكملت مناقشة الدليل العام للمسرح المدرسي، وطرح المشاركون العديد من الملاحظات والآراء تضمنت: كيفية إدراج المسرح المدرسي كمادة علمية وعملية في المراحل الدراسية الثلاث كنشاط حر أو منهجي وربطه بمنظومة علامات تحصيل وأسس نجاح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا