• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

غانا وأميركا.. الطموحات المشتركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 يونيو 2014

يلتقي المنتخبان الغاني والأميركي اليوم في مواجهة ثأرية على ملعب «داس دوناس أرينا» في مدينة ناتال في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السابعة، ضمن النسخة العشرين من نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حالياً في البرازيل، وكان المنتخبان التقيا في النسخة قبل الأخيرة في ألمانيا عام 2006، وفازت غانا 2-1 في الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول، والتي منحتها بطاقة التأهل للمرة الأولى في تاريخها إلى ثمن النهائي قبل أن تخرج على يد البرازيل بثلاثية نظيفة، ثم في النسخة الأخيرة في جنوب أفريقيا، وتحديداً في الدور ثمن النهائي، وحسم ممثلو القارة السمراء النتيجة في مصلحتهم 2-1 بعد التمديد بهدف لأسامواه جيان (93) في طريقهم إلى إنجاز تاريخي ببلوغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى، علماً بأنهم كانوا قاب قوسين أو أدنى من دور الأربعة لولا إهدار جيان لركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع في الوقت الإضافي أمام أوروجواي قبل الخسارة بركلات الترجيح 2-4 (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1).

وشاءت الأقدار أن يلتقي المنتخبان مرة أخرى في كأس العالم، وفي مباراة مصيرية لأن الفائز فيها سيعزز حظوظه في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة التي تبدو الحظوظ فيها كبيرة لكل من ألمانيا والبرتغال، اللتين تلتقيان اليوم أيضاً على ملعب «أرينا فونتي نوفا» في سالفادور دي باهيا.

وتمنى الولايات المتحدة النفس بفك العقدة الغانية وقطع خطوة كبيرة نحو بلوغ الدور ثمن النهائي على الأقل على غرار مونديال 2010، وشدد كلينسمان على أن الولايات المتحدة ليست «الحصان الأسود» في المجموعة السابعة، التي تعتبر على الأرجح الأكثر صعوبة في النهائيات.

وأضاف كلينسمان المتوج مع منتخب بلاده باللقب العالمي عام 1990 في إيطاليا: نحن ننتظر بفارغ الصبر خوض المباراة الأولى أمام غانا، نعرف نقاط القوة، ولكن نقاط الضعف أيضاً عن المنتخب الغاني الأفضل أو ثاني أفضل منتخب في القارة السمراء.

وتابع: لا نرى أننا الحصان الأسود في المجموعة على الرغم من أن كثيرين يروننا ذلك، على الأرجح أننا في المجموعة الأكثر صعوبة في كأس العالم، دون أن يخفي النية في تحقيق المفاجأة، والحديث عن الفوز بالمونديال ليس واقعياً، ولكن اليونان في عام 2004، لم يكن أي أحد يتوقع فوزها بكأس أوروبا، ولكنها فعلتها، كل شيء ممكن في كرة القدم، إذا نجحنا في تخطي الدور الأول وقتها ستكون السماء العائق الوحيد أمامنا. ويواجه كلينسمان تحدياً كبيراً في البرازيل، حيث يتعين عليه تحقيق النتائج الإيجابية للتأكيد على أنه كان محقاً باستبعاد القائد والهداف التاريخي لاندون دونوفان (57 هدفاً في 156 مباراة).

وحرم مهاجم لوس أنجلوس جالاكسي (32 عاماً) من خوض غمار النهائيات للمرة الرابعة بعد أعوام 2002 و2006 و2010، علماً بأنه هداف الولايات المتحدة في المونديال برصيد 5 أهداف. وفضل كلينسمان الاعتماد على الرباعي الهجومي جوزي التيدور (سندرلاند الإنجليزي) وكلينت ديمبسي (سياتل) وأرون جوهانسون (الكمار الهولندي) وكريس ووندولوفسكي (سان جوزيه)، مؤكداً أنهم افضل بكثير من دونوفان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا