• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

حبس سائق للقيادة بطيش وتهور في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 يونيو 2014

أمرت النيابة العامة في أبوظبي بحبس متهم، وإحالته إلى المحكمة المختصة في أبوظبي، حيث وجهت له تهم القيادة بصورة تشكل خطراً على الجمهور من خلال القيام بحركات استعراضية، وإجراء تغييرات جوهرية على المركبة دون ترخيص من الجهات المختصة، بالإضافة إلى قيادة المركبة بصورة تحدث ضجيجاً، ووضع ملصقات على المركبة بدون ترخيص.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى قيام المتهم بقيادة مركبته الخاصة بشكل استعراضي في منطقة سكنية خلال مناسبة زفاف أحد أقاربه وقيامه بتفحيص الويلات، وفي تلك الأثناء تم القبض على المتهم من قبل أفراد الشرطة وإحالته إلى النيابة العامة.

وفي تحقيقات النيابة العامة اعترف المتهم بجميع التهم المنسوبة إليه، حيث أقر بقيامه بوضع ملصقات وعبارات على مركبته للتعبير عن فرحته وتهنئته للعريس بطريقته، كما أقر بإجراء تغييرات جوهرية في مركبته أحدثت ضجيجاً وجعلتها بحالة ميكيانيكية غير سليمة.

وأكد مصدر مسؤول في مكتب النائب العام أن نيابة أبوظبي كانت قد أحالت 245 متهماً إلى المحكمة بتهمة القيادة بالطيش والتهور منذ بداية العام الحالي، وتمت إدانتهم بإحكام مشددة، بالحبس والغرامة المالية بالإضافة إلى سحب رخص القيادة. وأشار المصدر إلى أن التعبير عن الفرحة بالحركات الاستعراضية، والتي تهدد الجمهور هو أسلوب غير حضاري ومخالف للقانون وظاهرة سلبية يجب القضاء عليها من خلال تكاتف جهود جميع مؤسسات الدولة وتعزيز الدور التوعوي للأسرة بمراقبة سلوك أبنائهم للحد من ارتكابهم لمثل هذه الجرائم. ولفت المصدر إلى أن إجمالي عدد قضايا القيادة بطيش وتهور بلغ منذ مطلع العام وحتى بداية الشهر الجاري 235 قضية، فيما بلغ عدد المتهمين الذين تمت إدانتهم 245 شخصاً، لافتاً إلى أن عدد المتهمين من فئة الأحداث بلغ 11 حدثاً، فيما كان عدد المتهمات من النساء 17 سيدة، وعدد المتهمين من الذكور 228 شخصاً. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض