• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

ولد الشيخ يبحث اليوم مستجدات الوضع اليمني في الرياض

هادي: أي أفكار تتنافى مع القرارات الدولية مرفوضة جملة وتفصيلاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

الاتحاد، وكالات (الرياض، صنعاء)

قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، أمس، إن أي أفكار تطرح للحل وتتنافى مع أسس ومرجعيات المفاوضات مرفوضة جملة وتفصيلا، في حين يصل اليوم إلى الرياض المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، من أجل عرض مستجدات الوضع اليمني، ونتائج مباحثاته مع الانقلابيين في صنعاء.

وقال هادي، خلال اجتماعه مع مستشاريه في مقر إقامته بالرياض، لمناقشة مستجدات الأوضاع على الساحة المحلية «متمسكون بالمرجعيات الأساسية لأي مفاوضات، وهي المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرار 2216».

وأردف قائلا «إننا دعاة سلام وسنظل كذلك لإرساء معالم السلام الدائم والأمن لمصلحة شعبنا ومجتمعنا ومحيطنا، السلام المبني على الأسس والمرجعيات الوطنية والعربية والأممية».

وأكد الرئيس اليمني في لقاء منفصل مع رئيس الحكومة أحمد عبيد بن دغر، للاطلاع عن نتائج زياراته لمحافظات عدن وحضرموت وأرخبيل سقطرى، عن مسؤولية الدولة عن كافة أبنائها، قائلا «الانقلابيون يجيدون فقط تدمير البلد ونهب مقدراته غير عابئين بما وصلت إليه أوضاع البلد ومعيشة أبنائه».

وفي سياق منفصل، كشف المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عن توجهه إلى العاصمة السعودية الرياض اليوم، من أجل عرض مستجدات الوضع اليمني وما تم عرضه على ممثلي الانقلابيين بشأن بدء مفاوضات سياسية مجدداً بين الأطراف هناك. ... المزيد