• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مسؤولو «التربية والتعليم» أشادوا بدورها في تنشئة الأجيال

«التربية الأخلاقية».. منهج أساسي بجميع المدارس العام المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

إبراهيم سليم (أبوظبي)

أجمع المسؤولون عن التعليم بالدولة على أن المنطقة والعالم يمران بمرحلة مفصلية وأن الطريق الأمثل لتجنب الانزلاق في المؤثرات الخارجية هو التشبث بالأخلاق والثوابت الاجتماعية والموروث الثقافي الذي تذخر به الدولة وتحصين الأجيال من خلال غرس القيم والمبادئ أخذاً في الاعتبار التنوع الثقافي الذي يميز الإمارات.

وأجمع المسؤولون خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في العاصمة أبوظبي على أن رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتنشئة الأجيال من خلال تدريس منهج التربية الأخلاقية يعد صمام أمن ووقاية للمجتمع، مؤكدين أن التربية الأخلاقية مسؤولية تشاركية بين المدرسة والمنزل والمجتمع عموماً وأنه لا يمكن مواجهة التأثيرات الخارجية إلا من خلال غرس القيم والمبادئ فأمة تعتمد على التعليم دون أخلاق هو تدمير للمجتمع.

تحصين المجتمع

وأكد معالي المهندس حسين الحمادي وزير التربية والتعليم، أهمية التربية الأخلاقية لمجتمع الإمارات، وأن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتدريس التربية الأخلاقية، هدفها تحصين المجتمع من المؤثرات الخارجية، خاصة أننا مقبلون على حقبة مستقبلية وتحديات مهمة، وأننا في الإمارات دائماً البيت متوحد ونعمل كفريق واحد وتجانس في الأعمال، وأنه مهما تم تطوير مناهج العلوم والرياضيات وغيرها تبقى الأخلاق أهم مادة، لأن الاهتمام بها، والمهارات التي سيكتسبها الطالب خلال دراستها، لا تخص الطالب فقط بل لها انعكاساتها على المجتمع، وتهم ولي الأمر، وبهذا يتم توحيد الجهود، ونعمل على خطة واحدة من خلال فريق واحد، نحو مستقبل أفضل لدولة الإمارات.

وتابع معاليه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بحضور معالي الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، وفاطمة المري الرئيس التنفيذي لمؤسسة التعليم المدرسي هيئة المعرفة والتنمية البشرية دبي، والخاص بالإعلان عن آليات تعليم التربية الأخلاقية، في أبوظبي، أن هذه المادة ستطبق كمرحلة أولية في بعض المدارس الحكومية والخاصة على مستوى الدولة، في يناير المقبل، على أن تعمم في جميع المدارس بالدولة في العام الدراسي القادم، على مستوى الحلقتين الأولى والثانية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض