• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المركز سبق وأن تعرض لثلاثة حوادث

تدشين أول وحدة في المراكز التجارية لإطفاء الحرائق بـ«صحارى الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

أحمد مرسي ( الشارقة )

شهد الرائد سعيد عبيد السويدي مدير إدارة المراكز بالإنابة، في الإدارة العامة للدفاع المدني بالشارقة، تدشين وحدة إطفاء متكاملة لمكافحة الحرائق، في مركز صحارى التجاري بالإمارة، حيث تعد الأولى من نوعها في الدولة داخل المراكز التجارية.

وقال السويدي، خلال الاطلاع على المركبة أمس، بحضور أكرم عمار، المدير التنفيذي في مركز صحارى، والنقيب أحمد شامخ الكعبي، ورئيس قسم المراكز بالإنابة، والملازم محمد مهير الطنيجي، ضابط مركز الميناء للدفاع المدني «مثل هذه المبادرات تعتبر في غاية الأهمية للمصلحة العامة كونها تمثل المستجيب الأول للعامل مع الحرائق منذ بداية نشوبها وإمكانية السيطرة عليها في بدايتها وقبل تفاقمها».

وأشار إلى أن الإدارة، وبالتنسيق مع المعنيين في المركز، تقوم بتدريب وتأهيل القائمين على تلك السيارات الخاصة بالتعامل مع الحرائق واستخدام أجهزة الإطفاء، داعياً جميع المراكز إلى ضرورة أن تحذو هذا الحذو وتزود مرافقها بمثل هذه المركبات الخاصة بالتعامل مع الحرائق.

وأفاد بأن المركز سبق وأن تعرض لحريق من قبل وتعامل معه المعنيون بصورة سريعة وبالتالي تم السيطرة عليه قبل تفاقمه، وعليه كرمت إدارة الدفاع المدني بالشارقة الأشخاص الذي قاموا بذلك، إيماناً منها بأهمية تكريم النماذج المشرفة في المجتمع.

وقال أكرم عمار، المدير التنفيذي في مركز صحارى «نعرب عن سعادتنا بهذه الشراكة مع الدفاع المدني وشركة «نافكو»،لا سيما أنها ستعود بالنفع على جمع زوار المركز، لقد جاء قرار اعتماد هذه المركبة في إطار جهودنا الجادة لتبني أعلى معايير الأمن، ومن المؤكد أن هذه المركبة المملوكة للمركز ستضمن الحفاظ على سلامة الزوار في جميع الأوقات».

وأضاف «تم تصميم المركبة بالاعتماد على تقنيات مبتكرة لاستخدامها في المناطق المدارية، حيث يمكنها تحمل درجات الحرارة المرتفعة، والعمل في البيئات ذات الملوحة العالية والرطوبة الشديدة، ويمكن استخدامها بسهولة ويسر وأمان مع تأمين الصيانة بشكل دوري، وتعمل شاحنة إطفاء الحرائق(F-550) بنظام الدفع الرباعي، وتم تعزيزها بمواصفات قياسية للسيطرة السريعة على الحرائق وفق المعايير المعتمدة من قبل الجمعية الوطنية للحماية من الحرائق». بدوره، أكد علي العزاوي، مدير العمليات في المركز التجاري، أن وحدة الإطفاء تسع 1500 لتر ماء و300 لتر فوم، وقابلة للتزويد أيضاً حال الحاجة إلى ذلك من المخازن المركزية، وأنها تم تصميمها الفترة الماضية لما يناسب طبيعة الممرات في المركز، وبتكلفة تراوحت بين 600 ألف إلى 700 ألف درهم.

ولفت إلى أن المركز وعلى مدى سنوات تعرض لثلاثة حرائق، وتم التعامل معهم بحرفية ومهنية كبيرتين، وكانت الأضرار الناجمة عنهم بسيطة نظراً إلى المهارة التي تعامل بها الموظفون المدربون مع هذه الأمور، مشيراً إلى أن المركز لدية أكثر من 40 شخصاً مدربين على العمل مع الحوادث والحرائق، من بينهم 10 أشخاص لديهم ملابس وأجهزة إطفاء ويتم تدريبهم وتذكيرهم مرة كل أسبوع بالتعامل مع الحرائق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض