• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

شهداء الوطن والتربية الأخلاقية أبرز محاورها

انطلاق الدورة الرابعة من «نادي المؤرخين الطلابي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

أطلق الأرشيف الوطني أمس بمقره في أبوظبي الدورة الرابعة من مشروع نادي المؤرخين الطلابي، بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم.

وأكدت حسنية العلي رئيسة قسم البرامج التعليمية في الأرشيف الوطني، أن الدورة الجديدة من المشروع تهدف إلى توجيه طاقات الطلاب نحو برامج وطنية تاريخية مدروسة، وموجهة تسهم في تنمية المجتمع، وبناء شخصية الطالب، ويستهدف المشروع الطلاب من الصف الثامن إلى الحادي عشر في مدارس أبوظبي.

وأضافت: «أصبح لدينا سفراء في المدارس المشاركة، فالطلبة يقومون بنقل المعلومة إلى أقرانهم، وبالتالي فهذا أحد الأهداف التي نجحنا في تطبيقها، أن يكون الطالب شخصاً فاعلاً في محيطه المدرسي عبر نقل معرفته إلى الغير».

وحول تفاصيل مسابقة مشروع نادي المؤرخين الطلابي، أوضحت العلي «بالتزامن مع الأنشطة الوطنية، والثقافية التاريخية يتم منح جائزة تختص بنادي المؤرخين الطلابي في 4 فئات مختلفة، ويتم اختيار المواضيع وفقا لرؤى، واستراتيجية حكومة دولة الإمارات، وبما يتوافق مع رسالة الأرشيف الوطني في حفظ ذاكرة الوطن، والتركيز على القيم الوطنية التي يجب نقلها للأجيال الناشئة من الطلاب، وستتنافس المدارس بشكل منفصل ضمن المدارس الحكومية أو الخاصة».

وذكرت أنه تم اختيار موضوع شهداء الوطن كمحور لفئة أفضل مجلة تاريخية، فيما تم اختيار التربية الأخلاقية كموضوع للتنافس في فئة أفضل عرض تقديمي، كما سيتنافس الطلاب على بناء مجسم لقلعة الفهيدي في فئة أفضل مجسم تاريخي، أما أفضل مادة قصصية مروية من خلال التاريخ الشفاهي فهي متاحة لجميع المواضيع، وترتكز معايير التقييم العامة على تحديد الرؤية الواضحة للمشاريع المتنافسة، ودقة المعلومات، إضافة إلى معايير تختص بظروف كل فئة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض