• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فنون وزخارف عثمانية تعود لـ 500 عام

«إطلالة وفخامة» يزين متحف الحضارة الإسلامية في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

إبراهيم الملا (الشارقة)

افتتح في متحف الشارقة للحضارة الإسلامية أمس، معرض «إطلالة وفخامة» الزاخر بروائع من المقتنيات العثمانية النادرة، بالتعاون مع متحف الفنون التطبيقية في العاصمة المجرية بودابست. ويضم المعرض المستمر حتى 19 يناير 2017 مجموعة من النماذج الفنية المدهشة للحرف والصناعات العثمانية، وهي معروضات صممت للتعبير عن السلطة والقوة والمستوى الثقافي والحياة المرفهة والمتطورة للنخبة العثمانية والمجرية قبل نحو 500 عام. وشهد افتتاح المعرض عبدالله العويس، رئيس دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، ومنال عطايا، مدير عام إدارة متاحف الشارقة، والدكتورة فيكتوريا هورفاث، من وزارة الشؤون الخارجية والتجارة في المجر، والدكتور سومبور جيكلي، نائب الرئيس في متحف الفنون التطبيقية في بودابست، والدكتورة أولريكا الخميس، أمين متحف الشارقة للحضارة الإسلامية.

يعد معرض «إطلالة وفخامة» الأول من نوعه في العالم العربي، ويقدم نماذج من الأعمال الحرفية الإسلامية المعارة من دولة المجر التي ظلت لـ 150 عاماً تحت السيطرة العثمانية، كما يدشّن المعرض التعاون الأول بين متحف الشارقة للحضارة الإسلامية، ومتحف بودابست للفنون التطبيقية. وفي تصريح لها، قالت منال عطايا مدير عام إدارة متاحف الشارقة: «نأمل أن تبعث معروضات المتحف الإلهام في نفوس الزوار، بتصميمها الجميل واستعراضها دقة الحرفيين والمطرزين في عملهم ومهارتهم وتفانيهم لحرفهم»

سبق افتتاح المعرض مؤتمر صحفي لمنظمي الحدث، عرضت فيه الجهود والبحوث والاستعدادات المسبقة للتنظيم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا