• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

معتوق والزبيدي في أمسية ثقافية

قراءات شعرية تحت ظلال الطاقة الإيجابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

فاطمة عطفة (أبوظبي)

بين القراءات الشعرية والحديث العلمي عن الطاقة السلبية وسبل الوقاية منها، نظمت الكاتبة سهير الغنام أمسية ثقافية قدم فيها الشاعر كريم معتوق قراءات شعرية وسردية من كتابه «سيرة ذاتية تشبهني: الطريق إلى الحياة»، كما تحدث د. ياسين الزبيدي، خبير الطاقة وعلم الفلك والأقمار الصناعية، وذلك بحضور ضيوف الشرف كل من: عازف العود الفنان نصير شمة، والكاتب محمد الحمادي، والمستشار يوسف عبدالفتاح، وعدد كبير من محبي الشعر، وذلك أول من أمس في صالة فندق «هلا أورجان روتانا» في النادي السياحي في أبوظبي. بدأت سهير الغنام الأمسية مرحبة بالضيوف الذين لبوا دعوتها لأول أمسية أدبية تنظمها، مشيرة إلى أنها ستستمر في هذه الأمسيات كل شهر، وذلك من أجل تشجيع القراءة والحوار في الثقافة وتأثيراتها الإيجابية. استهل د. الزبيدي حديثه مصحوباً بعرض شريط مصور، بعنوان: «التوازن الإيجابي وسبل الوقاية من الطاقات السلبية»، وقد تضمن الموضوع عدة محاور منها: «الحقل الكهربائي-المغناطيسي للإنسان، وكيفية الوقاية من الطاقات السلبية، وتحقيق التوازن الإيجابي.

واختُتمت الأمسية بقراءات شعرية وسردية قدمها الشاعر كريم معتوق، مستهلاً قراءاته من كتاب سيرته الذاتية،

موضحاً أن لديه 17 ديواناً، وكل قصيدة عنده أهم من الرواية، مضيفاً أنه لا يحضر في الأمسيات لكنه يتأمل حالة جمهوره ويقرأ ما يناسبه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا