• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م

وقعت شراكة استراتيجية مع «واشانغ» للصناعات الثقيلة

«الخليج للملاحة القابضة» توسع أسطولها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

وقعت «مجموعة الخليج للملاحة القابضة» اتفاقية شراكة استراتيجية طويلة الأمد مع مجموعة «واشانغ»، عملاق الصناعات الثقيلة الصيني عضو مؤسسة الصين لصناعة السفن. وستمكن هذه الخطوة المجموعة من توسيع أسطولها، وتفتح أمامها آفاقاً جديدة لاستقطاب المزيد من العملاء الجدد، وتمثل امتداداً لاستراتيجية المجموعة بالاستحواذ على الناقلات وتقديم خدمات النقل البحري وإدارة وتشغيل السفن، وتحديث وتجديد ناقلات المواد الكيماوية الحديثة والصديقة للبيئة، وتوفير خدمات عالية الجودة إلى السوق العالمي، بهيكل تسعير جاذب وكفاءة في العمليات.

وشهد توقيع الاتفاقية الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة رئيس مجلس إدارة المؤسسة العالمية للموانئ البحرية، رئيس مجلس إدارة شركة «أسري»، وهاني الهاملي أمين عام مجلس دبي الاقتصادي وراشد الحبسي الرئيس التنفيذي لهيئة الإمارات للتصنيف «تصنيف»، وأيدين لافتان رئيس جمعية مصنعي السفن التركية (GISBIR) وعلي شهاب، نائب الرئيس التنفيذي لشركة ناقلات النفط الكويتية، خلال مؤتمر Maritime Standard Tanker Conference.

وقال خميس جمعة بوعميم، عضو مجلس الإدارة، العضو المنتدب، والرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج للملاحة القابضة إن «الشراكة مع مجموعة واشانغ للصناعات الثقيلة، التي تعد من أكبر الشركات عالمياً في مجالها، تمثل خطوة مهمة تسمح لنا بتعزيز قدراتنا من خلال توسيع أسطولنا بناقلات حديثة ومتطورة، نستطيع عبرها تعزيز تنافسيتنا في نقل المواد الكيماوية، وهي سوق تشهد توسعاً مضطرداً وطلباً متزايداً، في الوقت نفسه تمثل فيه هذه الشراكة بوابة لمشروعات استثمارية كبيرة أمام الشركات الصينية التي ستتعرف من خلالنا إلى الفرص والإمكانات التي يمكن أن يستفيد منها الاقتصاد البحري الصيني عبر الشراكة مع دولة الإمارات والشركات المعنية بالقطاع البحري».

وأضاف بوعميم: «بدأنا مع مجموعة واشانغ للصناعات الثقيلة بتوقيع اتفاقية للشروع في بناء 6 ناقلات للمواد الكيماوية، في الوقت نفسه بحثنا مع مجموعة واشانغ إمكانات التعاون في مجالات شتى، لأن إحدى أهم ركائز هذه الاتفاقية هي تمهيد الطريق أمام المستثمرين الصينيين واستقطابهم للعمل في السوق المحلي، ما سينعكس إيجاباً على المنطقة برمتها».

من جانبه قال يانغ زيغانغ، رئيس مجلس إدارة مجموعة «واشانغ»: «نشعر بثقة تامة بتحقيق نتائج استثنائية من خلال هذه الشراكة الحصرية مع شركة الخليج للملاحة القابضة وشركاتها، التي تتمحور حول العمل على تطوير نقل الكيماويات من الخليج العربي إلى العالم، وتشجيع الاستثمار في مجال صناعة الكيماويات وتوزيعها في منطقة الخليج العربي».

على صعيد آخر، تناول بوعميم ملامح الاستراتيجية المقبلة لشركة الملاحة البحرية القابضة التي أشار فيها إلى الجهود التي تجري لحل كل القضايا المتعلقة بنشاطات الشركة السابقة، والمساعي الجديدة لبناء شراكات استراتيجية عبر البحار، تكون محط ثقة ودعم لمسيرة المجموعة، تسهم بشكل فاعل في الارتقاء بمستوى خدماتها، بما يتماشى مع أهمية القطاع البحري في تطوير اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا