• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«تنظيـــم الاتـصــــالات» تحذر من استخدام الأجهزة غير المعتمدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 27 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

حذرت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات منافذ بيع أجهزة الاتصالات السلكية واللاسلكية من خطورة استخدام وبيع الأجهزة غير المعتمدة أو غير المرخصة. وحذرت خلال ورشة توعوية نظمتها بمدينة العين، بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، من مخاطر استخدام هذه الأجهزة، أو بيعها، أو ربطها مع أي شبكة اتصالات في الدولة، وما تشكله تلك الأجهزة من خطر على سلامة المستخدمين وشبكات الاتصالات، والصحة والبيئة وسلامة المجتمع. وأوضحت أنه يمكن للمسؤولين عن مراكز التوزيع، والمستخدمين، التأكد من سلامة الأجهزة من خلال مطابقة الرقم التسلسلي المسجل داخل الجهاز، مع الرقم الذي يظهر على الشاشة بعد ضغط الرمز (*#06#).

وأوضحت الهيئة أنه يمكن معرفة الأجهزة المقلدة من خلال مجموعة من الدلائل، أهمها إزالة العلامة التجارية من الشاشة الأمامية للجهاز المقلد، بينما تكون العلامة التجارية محفورة على الغلاف الخلفي للأجهزة الأصلية، والتأكد من مطابقة العلامة التجارية والمعزوفة الموسيقية للجهاز عند التشغيل، وكتابة اسم العلامة التجارية بطريقة صحيحة.

وأكد المهندس ماجد سلطان المسمار، نائب المدير العام لقطاع الاتصالات في الهيئة على أن جميع أجهزة الاتصالات السلكية واللاسلكية المستوردة تخضع لعمليات فحص وتدقيق طبقا للمعايير والمقاييس الفنية المعتمدة في الدولة، لضمان سلامة المستخدمين والشبكة العامة للاتصالات، حيث يعمل نظام اعتماد النوعية على اعتماد وتسجيل أجهزة الاتصالات في دولة الإمارات قبل استيرادها وفق القوانين واللوائح والمواصفات الفنية المعتمدة.

وأشار إلى أن الهيئة تنسق مع الجهات الحكومية المعنية لتفعيل الرقابة التجارية في الأسواق، والمنافذ البرية والبحرية، ومنع انتشار الأجهزة الممنوعة في الأسواق، وتنسيق الجهود للقضاء على الظواهر التجارية السلبية التي تهدد سلامة وأمن المجتمع.

وقال أحمد الشامسي، مدير أول قسم اعتماد النوعية في الهيئة: «تحرص الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات على ضمان اعتماد جميع أجهزة الاتصالات السلكية واللاسلكية المتوفرة في الأسواق، وذلك من خلال تفعيل نظام اعتماد النوعية في الهيئة، مشيراً إلى أن الأجهزة غير المعتمدة قد تشكل خطراً على الصحة والسلامة العامة نظراً لرداءتها، وعدم مراعاة اشتراطات السلامة من قبل المصنعين، فضلا عن افتقاد تلك الأجهزة للمعايير التقنية والصحية العالمية، مبينا أن الاستخدام العشوائي لأجهزة الراديو غير المتوافقة مع الترددات المعتمدة في الدولة، ودون إذن مسبق من قبل الجهات المختصة، يؤدي إلى مشاكل تقنية قد تؤثر على الشبكة والمستخدم.

وأضاف أن الهيئة بالتعاون مع شركائها تنفذ حملات تفتيشية دورية، على مراكز ومحلات بيع أجهزة الاتصالات للحد من انتشار الأجهزة المخالفة والممنوعة في الدولة. داعياً المستهلكين إلى شراء الأجهزة المعتمدة من قبل الهيئة، ومن المحلات التجارية الموثوقة، والتأكد من الحصول على ضمان الشركة المصنعة أو الوكلاء، وعدم اعتماد ضمان المحل التجاري، إضافة إلى التأكد من الحصول على فاتورة الشراء التي تتضمن جميع تفاصيل الجهاز.

ويعتبر نظام اعتماد النوعية للأجهزة الراديوية وأجهزة الاتصالات الطرفية وسيلة للتأكد من مطابقة الأجهزة المستوردة أو المصنعة في الدولة، مع الخصائص الفنية المطلوبة لكل جهاز، وأنها مسجلة ومرخصة من قبل الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات قبل عرضها في الأسواق، فضلا عن التأكد من أنها لا تسبب ضرراً للعامة أو الموظفين العاملين على شبكات الاتصالات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا