• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

هيئة البيئة - أبوظبي تكرم «المدارس المستدامة»

55% من المدارس حولت نفاياتها العضوية إلى سماد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

هالة الخياط

أبوظبي (الاتحاد)-

نجحت 120 مدرسة شاركت في مبادرة المدارس المستدامة في تخفيض بصمتها البيئية، حيث حولت 55٪ من المدارس نفاياتها العضوية إلى سماد، وأكثر من 82٪ منها قامت بإعادة تدوير نفاياتها الورقية والبلاستيكية والمعدنية.

وتعهدت 81٪ من المدارس في الأعضاء في المبادرة بإعادة تدوير بعض من نفاياتها الإلكترونية، و60٪ قامت بإعادة استخدام أو بإعادة تدوير مياه الصرف الصحي البيضاء والرمادية، 56٪ منها استخدمت معدات وتقنيات موفرة للطاقة، و15٪ منها بدأت باستخدام الطاقة المتجددة، و​​73٪ من مجموع الطلبة في المدارس المشاركة بمبادرة المدارس المستدامة استخدموا وسائل النقل المشتركة، و79٪ من المدارس بدأت بزراعة النباتات لزيادة المنطقة الخضراء في مدارسهم باستخدام المياه المعاد تدويرها، و94٪ منها خفضت استخدام المياه بدرجات متفاوتة، و88٪ منها خفضت استخدام المياه المعبأة في زجاجات.

ونظمت هيئة البيئة في أبوظبي الخميس الماضي حفلا لتوزيع جوائز التميز ضمن المدارس المستدامة للفترة بين 2013- 2015 بحضور رزان المبارك أمين عام الهيئة، تم خلالها توزيع 24 جائزة للمدارس الحكومية والخاصة في أبوظبي من الفائزين تقديرا لجهودها ومبادراتها البيئية ونجاحها في التقليل من بصمتها البيئية.

وشهدت الدورة الخامسة من مبادرة المدارس المستدامة مشاركة 120 مدرسة في إمارة أبوظبي بعد أن تم إعادة تصميمها لتعزيز الجهود الرامية لتمكين المدارس في إمارة أبوظبي من تقييم ومعالجة الأثر البيئي الناتج عن إدارة عملياتها اليومية من خلال تمديد الفترة الزمنية لكل دورة لمدة 15 شهراً مما يتيح المزيد من الوقت للمدارس لتنفيذ البرنامج.

وأوضح المهندس حمد على الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع المدارس الخاصة وضمان الجودة بمجلس أبوظبي للتعليم أن المجلس يتبنى تطبيق نظام تعليمي يقوم على ربط العلوم بالابتكار وروح المبادرة والتعلم من خلال التجربة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض