• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مجموعة أمينة الجاسم مستوحاة من الثوب الخليجي والقفطان المغربيّ

تصاميم تفوح برائحة الشرق والأصالة وسحر الصحراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 يونيو 2014

رنا سرحان (بيروت)

تمكنت مصمّمة الأزياء السعودية أمينة الجاسم من وضع بصمة إبداعية خاصة بها خلال مسيرتها في عالم التصميم والأزياء، ومثلت هذه البصمة تاريخاً متميزاً أهّلها للفوز بجائزة تصميم الأزياء في حفل توزيع جوائز المرأة العربية الأول في المملكة العربية السعودية. فتصاميمها المميزة لربيع وصيف 2014 أتت مفاجأة أسبوع الموضة في عاصمة الأناقة العربية «بيروت»، ضمن عرض خاص تضمن باقة جميلة من فساتين السهرات والعباءات المحتشمة الرصينة المصنوعة من أفخم الأقمشة من الشيفونات والساتان والتول والتفتا.

خطوة جديدة

تجمع أمينة الجاسم بين أصالة العباءة وأجدد صيحات الموضة من ألوان وموديلات حبكت في كل عباءة وفستان حكاية عصور من الثقافات العربية والتاريخ العريق، كما استوحت من المغرب العربي لتجمع بين الشرق العربي وجنوبه لتصب تصاميمها في عاصمة الجمال اللبنانية.

مزيج مميّز ما بين الثوب السعوديّ التقليدي، والقفطان المغربيّ البحت، شكّل خطوة جديدة في مسيرة الجاسم المهنيّة التي تجلّت بوضوح من خلال الألوان الزاهية التي تنوّعت ما بين الأزرق، والنيلي، والفوشيا، والأخضر، والأصفر بتدرجاته، والأبيض.

وتعتبر الجاسم الألوان باقةً متعدّدة تختار منها المرأة ما يحلو لها، ولعلّ أبرز ما قدّمته من جديد هو هذا المزيج ما بين ألوان السكّري والذهبي، والأحمر والأسود، مستعملةً مجموعة من الأقمشة المخلتفة كالموسلين، والشيفون، والتافتا، والساتان دوشيه التي أتت بمعظمها مشغولة يدوياً. وعن مجموعتها الجديدة تقول: «استوحيت خطوط التصاميم من المغرب والخليج والسعودية ومزجت بين كل هذه الأزياء التي حملت رسالة «كلنا واحد».. مجموعتي مؤلفة من 51 قطعة تجمع جانباً كبيراً من بيئتي الخليجية السعودية، والتطريز الخليجي من مناطق عديدة بألوان وأفكار جديدة، كما استوحيت هذا العام أفكارا من القفطان المغربي بالإضافة الى الأثواب السعودية بتطريزات مغربية، كما هناك فساتين سهرة مؤلفة من 16 قطعة مستوحاة من الخمسينيات. أما عن الألوان التي ركزت عليها، فهي التي تعكس الإيحاءات الصيفية منها الأبيض والأزرق والأصفر والأحمر والأزرق البحري، وهناك الكثير من الألوان الزاهية التي تمثل الصيف، ومجموعتي تحمل اسم «ألوان» لأنها تنطق بالألوان». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا