• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

100 طالب تنافسوا في التعريف بسياحة الفجيرة

«كشتة» أفضل شركة طلابية تغرس مبادئ ريادة الأعمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 يونيو 2014

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

فاز فريق من الطالبات من جامعة عجمان فرع الفجيرة في التعريف بسياحة الفجيرة، عبر ابتكار شركة «كشتة» التي نالت المركز الأول في «أفضل شركة طلابية لعام 2014»، وهي المبادرة التي نظمتها مؤسسة إنجاز الإمارات، عضو مؤسسة جونيور أتشيفمنت العالمية، بالشراكة مع صندوق خليفة لتطوير المشاريع، وشهدت الدورة السادسة من هذه المسابقة تنافس أكثر من 100 طالب من 5 جامعات في الدولة للفوز بالجائزة المرموقة التي ذهبت لأفضل وأقوى فكرة مشروع تجاري قدمها فريق كشتة من جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا - الفجيرة بعد قرار من لجنة التحكيم.

وتهدف المبادرة التي تنظم للسنة السادسة على التوالي، إلى تمكين الشباب وغرس مبادئ ريادة الأعمال وحس المسؤولية لديهم، ليسهموا في بناء وتطوير الاقتصاد الوطني، كما تهدف المسابقة وغيرها من مبادرات إنجاز الإمارات إلى تعزيز ثقة الطلاب وزيادة خبرتهم في إدارة المشاريع وتقوية روح الإبداع والابتكار لديهم.

عناية بالأسرة

وقالت دينا عبدالله سعود اليماحي عن «كشتة»، الفريق الذي يضم مجموعة من الطالبات، منهن من تخرجت ومنهن من تمارس وظيفة، وطالبات يتابعن دراستهن بجامعة عجمان فرع الفجيرة، إن كشتة تعني الرحلة الأسرية أو العائلية، وهي تسمية خليجية، وتم استغلال الاسم للدلالة على المشروع الذي يهدف إلى التعريف بالمناطق السياحية بالمنطقة الشرقية، خاصة أنها تضم مجموعة من القلاع والجبال والمآثر الطبيعية، ورغم التحديات التي واجهت المجموعة، فإنها استطاعت أن تحصل على المركز الأول، عن ذلك قالت اليماحي عن بقية المجموعة التي تضم 8 بنات: «بعد ما اقترحت علينا إنجاز المسابقة، فإننا تخاطبنا مع كل الأقسام الذين بدورهم رشحوا لنا طالبات استطعنا الاختيار منهن وفق المعايير المطلوبة، وشكلنا الفريق، وبدأنا العمل منذ بداية شهر يناير من هذه السنة.

وكانت اجتماعاتنا أسبوعية للتفكير في خطة العمل ودراسته وكيفية تطبيقه، ولكن اعترضتنا بعض الصعوبات في إنجاز الشركة التي كانت فكرتها الأولى أن نكون مرشدات سياحيات في المنطقة الشرقية، لكن نظرة المجتمع والعادات والتقاليد جعلتنا نحول الفكرة من مرشدات إلى تطبيق على الهاتف المحمول يعرف بالمناطق السياحية بالمنطقة، خاصة أن هناك إقبالاً كبيراً على السياحة في الإمارات، لكن أغلب الناس في الخارج لا تعرف إلا دبي أو أبوظبي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا