• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دعت أولياء أمور دبا الحصن للتحلي بالصبر

فوزية غريب: دمج رياض الأطفال بـ «الحور» مؤقت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

لمياء الهرمودي

لمياء الهرمودي (الشارقة)

أكدت فوزية غريب وكيل الوزارة المساعد للعمليات التربوية في وزارة التربية والتعليم، أن قرار الوزارة في دمج صفوف رياض الأطفال مع طلبة الحلقة الأولى في مدرسة الحور بدبا الحصن، جاء بناء على دارسة تربوية وتعليمية ولم يأتِ عشوائياً، وهو أمر لا يتنافى مع مصلحة الطلبة، حيث إنه من خلال ذلك ستتمكن التربية من استقبال الطلبة كافة في تلك المراحل بداية العام الدراسي المقبل 2015 - 2016.

ودعت أولياء الأمور في دبا الحصن إلى سعة البال والتحلي بالصبر، واحتمال قرارات الوزارة المؤقتة حتى يتم إيحاد حلول جذرية ومناسبة.جاء ذلك خلال تصريح إعلامي لها، بناء على ملاحظات عدد من مواطني مدينة دبا الحصن التابعة لإمارة الشارقة والذين أبدوا استياءهم من عملية دمج الطلبة في مدرسة الحور، مطالبين بزيادة عدد الفصول الدراسية في روضة النفائس بدلا من نقل الطلبة ودمجهم مع طلاب الحلقة الأولى في مدرسة أخرى، مشيرين إلى أن هناك إمكانية لزيادة عدد الفصول في مقر الروضة.

وأشارت إلى أن الوزارة اجتمعت مع منطقة الشارقة التعليمية وإدارة المنطقة الشرقية في شأن توزيع الطلبة بين المدارس في دبا الحصن، وتبين أن هناك هدراً في الكادر الإداري والفني والتدريسي، وزيادة الأعباء على الوزارة، حيث إن مبنى مدرسة العقد الجديد ليس مهيأً بشكل كامل لدراسة الطلبة فيه، خاصة أن طبيعة المكان الجغرافي للمدرسة وشكل المبنى لا يتناسب مع دخول وخروج الحافلات إليها؛ لذا ارتأت الوزارة القيام بعملية الدمج. وأوضحت غريب أن قرار الدمج لم يصدر بشكل عشوائي، حيث إن هناك تتابعا في المراحل التعليمية بين الرياض وحتى الصف الثالث، وهو نظام معمول به في دول العالم وليس أمراً غير مألوف، مشيرة إلى أنه تم تقسيم المبنى في مدرسة الحور بشكل مدروس، وسيتم تجهيز المبنى بشكل جيد يسمح لاستقبال الطلبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض