• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين

محطات البترول بدبي تتوقف عن بيع التبغ .. والبقالات تغرد خارج السرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

دينا جوني (دبي)

دينا جوني (دبي)

التزمت محطات الوقود وعدد من محال التجزئة في إمارة دبي بقرار بلدية دبي بالامتناع عن بيع علب التبغ لمدة 24 ساعة أمس بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين، الذي يصادف يوم 31 مايو من كل عام، فيما أظهرت جولة «الاتحاد» على عدد من البقالات ومنافذ التجزئة الصغيرة خرقاً لقرار البلدية، حيث استمروا في بيع السجائر بشكل اعتيادي طوال النهار.

وقد عمدت محطات «اينوك» و«الإمارات» إلى سحب جميع منتجات التبغ عن رفوفها بشكل كامل، وأشار ساجد أحد الموظفين الذي رفض التقاط صورة للرفوف الفارغة، أن الإدارة العليا للمحطة أمرت بحظر بيع السجائر طوال النهار، وبالتالي فإن الموظفين ملتزمين بالقرار.

بدوره، أشار شاهي، موظف في إحدى محطات البترول في منطقة شارع الشيخ زايد، إلى أن سحب السجائر عن الرفوف يعدّ الوسيلة الأسرع للتهرّب من إلحاح الزبون ببيع التبغ، وقال إن الزبون المدخّن لن يقتنع بسهولة أنه من غير المسموح بيع التبغ في هذا النهار، الأمر الذي قد يحدث جلبة داخل المحل التابع للمحطة.

وعمدت بعض متاجر التجزئة الكبرى، بدلاً من سحب علب السجائر، إلى تغطية الرفوف التي اصطفت عليها السجائر، والخزائن الخاصة بمنتجات التبغ الاخرى، بأكياس سوداء للفت الانتباه، مع تدوين عبارة بخط اليد تبيّن فيها منع التدخين.

أما المحال الصغيرة والبقالات، فقد استمرت ببيع السجائر بشكل اعتيادي، وقد أشار خان أحد البائعين في البقالات ألا علم لديه بأي قرار يتعلق بمنع التدخين يوم أمس، لافتاً إلى أن جميع البقالات الأخرى لم توقف بيع التبغ، وأشار متحفظاً إلى أنه لا مانع لديه من الالتزام بفعاليات اليوم العالمي لمكافحة التدخين، علماً أن هذا سيضر من دون شك بمدخول المحل.

وقال سيوار، أحد البائعين في بقالة في منطقة البدع، إن المتاجر الكبيرة لن تتضرر من المساهمة في تلك الفعاليات، أما البقالات فإن مدخولها محدود وبالتالي فإن وقف بيع السجائر لن يوقف مدخن عن التدخين، وستؤدي الى خسارة في الأرباح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض